إيطاليا في طريقها لمقاضاة منظمات غير حكومية بتهمة ” تهريب المهاجرين”

نورالدين النايم

تعتزم إيطاليا إحالة منظمة “أطباء بلا حدود” ومنظمات غير حكومية أخرى على القضاء، لاتهامها بالتواطؤ مع مهربي المهاجرين ونشر “نفايات سامة”، كما أعلنت الأربعاء اثنتان منها.

وفي بيان قالت “أطباء بلا حدود”، إنها تلقت إخطارين قضائيين من محكمتي تراباني وكاتانيا (صقلية جنوباً).

وفي تراباني ختمت النيابة تحقيقاتها مع 21 مشتبهاً به بينهم 4 أعضاء في “أطباء بلا حدود” والمنظمة نفسها، كما أعلنت متحدثة باسمها لوكالة “فرانس برس”.

وذكرت وسائل إعلام إيطالية أن تحقيق تراباني يتعلق بعمليات إغاثة مهاجرين قامت بها “أطباء بلا حدود” ومنظمتا “سايف ذي تشيلدرن” و”يوفينتا” في 2016 و2017 بالتنسيق مع مهربي مهاجرين لتحديد نقاط التقاء في البحر، ووقف تشغيل أنظمة تتبع بالأقمار الصناعية لإخفاء تحركاتها.

وصرّح متحدث باسم “سايف ذي شيلدرن” لـ”فرانس برس” أنه تبلّغ اختتام التحقيق في تراباني مع عدد من موظفيه والمنظمة نفسها. ونفت المنظمة هذه الاتهامات مؤكدة أنها “تصرفت فقط بدافع إنقاذ أرواح”.

وفي كاتانيا أمر قاضٍ بمحاكمة 3 أعضاء في “أطباء بلا حدود”، كما ذكر متحدث باسم المنظمة لـ”فرانس برس”، متهمين بـ”إلقاء نفايات سامة” من سفينتين تستأجرهما المنظمة.

ورفضت “أطباء بلا حدود”هذه الإجراءات التي “تضاف إلى قائمة طويلة لمحاولة تجريم عمليات الإنقاذ في البحر”.

ويحقق القضاء الإيطالي بشأن منظمة “ميديتيرانيا سافينغ هيومنز” المتهمة بالحصول على أموال من مجموعة “أي بي مولر-ميرسك” الدنماركية للنقل البحري، بعد نقل مهاجرين كانوا عالقين على متن إحدى سفنها للشحن، وهو ما تنفيه المنظمة.

وأطلقت النيابة الإيطالية ملاحقات بحق وزير الداخلية السابق ماتيو سالفيني (يمين متطرف)، لمحاولته منع إنزال مهاجرين على الأراضي الايطالية.

وفي 2016 و2017 وصل إلى إيطاليا 300 ألف مهاجر عن طريق البحر، لكن هذه الوتيرة تراجعت في 2019 مع وصول 11471 مهاجراً و35 ألفاً في 2020.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: