بعد عنف الكونغرس.. ترامب يواجه دعوات لعزله واستقالات في فريقه

Belbazi

يواجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب دعوات متزايدة لعزله واستقالات بين أعضاء فريقه بالبيت الأبيض، وذلك غداة اقتحام غوغاء مؤيدين له مبنى الكونغرس الأمريكي في هجوم مروع على الديمقراطية الأمريكية.

وعلى الرغم من أنه لا يتبقى لترامب سوى 13 يوما في السلطة، فقد خرجت دعوات عدة بإقصائه من المنصب إحداها لزعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ وأخرى لعضو جمهوري بمجلس النواب.

وأفاد مصدر مطلع بأن أعضاء إدارة الرئيس الجمهوري وحلفاءه بحثوا تفعيل مادة في الدستور الأمريكي لعزله من منصبه.

وفي غضون ذلك، قرر عدد متنام من معاوني الرئيس الاستقالة من مناصبهم، ومن بينهم المبعوث الخاص لأيرلندا الشمالية ميك موليفاني، ومستشاره للشؤون الروسية رايان تولي.

ومن ناحية أخرى، قالت شركة فيسبوك، وهي منصة رئيسية لترامب في مجال التواصل الاجتماعي على الإنترنت، إنها ستحظر منشوراته لحين تنصيب الرئيس الديمقراطي المنتخب جو بايدن في 20 يناير.

ودعت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، اليوم الخميس، إلى عزل ترامب من منصبه فورا بموجب التعديل 25 بالدستور. وقالت للصحافيين في مبنى الكونغرس “أمس، حرض رئيس الولايات المتحدة على تمرد مسلح ضد أمريكا”.

ودعا زعيم الديمقراطيين بمجلس الشيوخ تشاك شومر نائب الرئيس مايك بنس إلى عزل ترامب بموجب التعديل الخامس والعشرين من الدستور الأمريكي، الذي يسمح لأعضاء الإدارة بإقصاء الرئيس إذا بات غير أهل للمنصب. ودعا عضو جمهوري واحد على الأقل و19 ديمقراطيا في مجلس النواب إلى اتخاذ نفس الإجراء.

وقال شومر في بيان “ما حدث في مبنى الكونغرس الأمريكي أمس هو تمرد ضد الولايات المتحدة بتحريض من الرئيس…لا ينبغي للرئيس البقاء في السلطة ليوم واحد بعد ذلك”.

وأضاف قائلا “إذا رفض نائب الرئيس وكذلك الحكومة التحرك، فإنه ينبغي للكونغرس الانعقاد لمساءلة الرئيس بغية عزله”.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: