أيها العربي القذر عد إلى بلدك”.. عبارة كتبت على ملصق لمرشح في الانتخابات التشريعية الفرنسية-

جابر

تعرض ملصق خاص بحملة مرشح شاب عن  الحزب الاشتراكي الفرنسي للانتخابات التشريعية المقبلة، من أصول عربية، للتشويه بعبارة عنصرية، لاقت استنكار السكرتير الأول للحزب أوليفييه فور.

كُتبت على الملصق الخاص بحملة المرشح الاشتراكي الشاب سمير لسود (25 عاما ً) عبارة : “ أيها العربي القذر، عد إلى بيتك”. ورد عليها سمير لسود بالتغريدة التالية على حسابه على تويتر: “أنا في بلدي.. مرشح إلى انتخابات جمهورية.. وعليكم التعامل مع ذلك”.

وأثارت هذه العبارة العنصرية التي كُتبت على الملصق الخاص بحملة المرشح البرلماني حفيظة أوليفييه فور، السكرتير الأول للحزب الاشتراكي، الذي غرد قائلا: “عزيزي سمير لا يوجد عرب قذرون في فرنسا، ولكن يوجد عنصريون قذرون. فرنسا دولة مختلطة اختارت الجمهورية نظاما لها. أنت في بلدك وآمل أن تكون غدا في البرلمان”.

بينما يخوض الحزب الاشتراكي مفاوضات حاسمة مع حركة “فرنسا الأبية” بزعامة جان ليك ميلانشون، في إطار تحالف افتراضي للانتخابات التشريعية ، أراد المرشح الشاب، بعيدًا عن كل هذه الأخبار، شكر سكرتيره الأول بحرارة، قائلاً له: “شكراً جزيلاً لك عزيزي أوليفييه. لن ندع أحدًا يضعف نموذج مجتمعنا”

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: