الملك محمد السادس خرج ديريكت للجزائر لن نتفاوض على مغربية الصحراء

بلقاسم

شدد العاهل المغربي الملك محمد السادس في خطاب بمناسبة الذكرى السادسة والأربعين للمسيرة الخضراء على أن المملكة لا تتفاوض على مغربية الصحراء بل تتفاوض على وضع حل لهذا النزاع المفتعل، لافتا إلى أن  “مغربية الصحراء حقيقة ثابتة، لا نقاش فيها، بحكم التاريخ والشرعية، وبإرادة قوية لأبنائها، واعتراف دولي واسع”.

وقال العاهل المغربي إن سيادة المملكة على الصحراء موضوع لا نقاش فيه، وأن مغربية الصحراء لم تكن يوما ولن تكون أبدا مطروحة فوق طاولة المفاوضات. وأردف الملك بالقول: “لقد سجلنا خلال الأشهر الأخيرة، تطورات هادئة وملموسة، في الدفاع عن صحرائنا”.

وصرح بأن المغرب يحتفل اليوم بكامل الاعتزاز بالذكرى السادسة والأربعين للمسيرة الخضراء في سياق مطبوع بالعديد من المكاسب والتحديات، مؤكدا أن الدينامية الإيجابية التي تعرفها القضية لا يمكن توقيفها.

وأشاد العاهل المغربي بالقوات المسلحة الملكية التي قامت في 13 نوفمبر 2020، بتأمين حرية تنقل الأشخاص والبضائع بمعبر الكركرات، بين المغرب وموريتانيا، مبينا أن هذا العمل السلمي الحازم وضع حدا للاستفزازات والاعتداءات، التي سبق للمغرب أن أثار انتباه المجتمع الدولي لخطورتها على أمن واستقرار المنطقة.

وأشار العاهل المغربي إلى أن القرار السيادي للولايات المتحدة  واعترافها بالسيادة الكاملة للمغرب على صحرائه نتيجة طبيعية، للدعم المتواصل للإدارات الأميركية السابقة ودورها البناء من أجل تسوية هذه القضية.

ولفت إلى أن افتتاح أكثر من 24 دولة، قنصليات في مدينتي العيون والداخلة، يؤكد الدعم الواسع، الذي يحظى به الموقف المغربي.

كما وجه العاهل المغربي رسالة لمن وصفهم بـ”أصحاب المواقف الغامضة أو المزدوجة”، حيث قال إن المغرب لن يقوم معهم، بأي خطوة اقتصادية أو تجارية، لا تشمل الصحراء المغربية.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: