مواطنون يطردون حملة العدالة والتنمية من سوق الأحد بأكادير و القنيطريين ينتظرون مواجهة مع الرباح في الشارع

بوشعيب البازي

وثّق مقطع فيديو بُث على مواقع التواصل الإجتماعي طرد مواطنين لحملة العدالة والتنمية من سوق الأحد بأكادير.

وردد المواطنون شعارات من قبيل “ارحل ارحل” أمام وجه حملة حزب العدالة والتنمية بمساندة تجار السوق لخطوة “الطرد”.

ولم تكن علاقة التجار بالسوق المذكور مع الجماعة التي يتولى تسيرها حزب العدالة والتنمية على ما يرام، بل عرفت شدا وجدبا.

وانتقد التجار في وقت سابق اعتماد الجماعة “أساليب التدليس والتضليل والالتواء على القانون بغاية إلزام التاجر وإكراهه على أداء مبالغ مالية طائلة غير شرعية وغير قانونية”.

و قد عرفت مدينة القنيطرة نفس المواجهة في وجه مرشح العدالة و التنمية عزيز الرباح حيث ثار العديد من المواطنين في وجه سائقي الطاكسيات الذين يروجون لحملة هذا الأخير بلافتات معلقة على سيارات الاجرة ، الشيء الذي جعل سائقي الطاكسيات يتبرؤون من اي علاقة مشبوهة بينهم و بين الرباح مبررين إلساق اللافتات الى ارباب الطاكسيات الذين اصبحوا يتهمون بمساندة الفساد لأجل مصلحتهم المهنية بالمدينة .

هذا و قد غابت حملة عزيز الرباح في المدينة التي يترأس مجلسها البلدي لمدة عشر سنوات، و ذلك راجع حسب متتبعي الشأن المحلي للعديد من الاختلالات التي عرفتها المدينة بسبب سوء تسيير العدالة و التنمية .

و حسب تصريحات بعض المواطنين فعزيز الرباح لن يخرج في حملة إنتخابية في الشارع خوفا من مواجهة المواطنين الغاضبين عن الاوضاع التي آلت اليها المدينة و الفساد الذي شاب العديد من البرامج كجوطية بنعباد ، الاسواق النموذجية ، سوق الجملة ، المركز الثقافي ، تفويت العقارات و غيرها من المشاريع التي أحرجت الرباح.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: