تصريحات الرميد عن تدهور حقوق الانسان بالمغرب وراء إستقالته

La rédaction

قدم وزير حقوق الانسان مصطفى الرميد ، الجمعة، استقالته إلى رئيس الحكومة ،  وفق مصادر مطلعة و بيان توصلت به أخبارنا الجالية.

وافاد المصدر الذي أكد الخبر أن إستقالة مصطفى الرميد راجعة لتصريحاته الأخيرة عن تدهور حقوق الإنسان بالمغرب ، في حين مصادر أخرى ترجح تدهور صحته وراء استقالته .

ومن المتوقع أن يعقد مصطفى الرميد مؤتمرا صحافيا لشرح أسباب استقالته.

وشدد المصدر في تصريح لأخبارنا الجالية، مفضلا عدم الكشف عن هويته على أن الاستقالة “نهائية لا عودة فيها”.

ويعاني المغرب من الأحزاب المغربية و خصوصا حزب العدالة و التنمية الذي لم ينجح في إنجاح العديد من البرامج ، و سوء التدبير لبعض الوزراء من نفس الحزب كعزيز الرباح الذي كان سببا في احتجاجات شعبية بالقنيطرة رفعت مطالب اقتصادية وسياسية.ويطالب المحتجون برحيل الطبقة السياسية، التي يحملونها مسؤولية “الفساد.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: