العثماني: الحكومة وفية لشعارات حركة 20 فبراير وتعمل في إطارها

قال رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني، إن حكومته وفية لشعارات وتبني حركة «20 فبراير» الحراك الشبابي الذي عرفه المغرب سنة 2011 في سياق الربيع العربي.
وأكد في جلسة المساءلة الشهرية لرئيس الحكومة، أول أمس الإثنين، في مجلس النواب، أن «الحكومة وفية لشعارات 20 فبراير وتشتغل في إطارها، وكثير من الأمور التي تمناها شباب الحركة قامت الحكومة بتطبيقها، وأمور أخرى لم تنفذ حتى نكون منصفين» وأن ما يقوله لا يدخل في حملة انتخابية سابقة لأوانها من داخل قبة البرلمان.
وقال العثماني في الجلسة التي خصصت لـ«السياسة العامة الموجهة للشباب للتخفيف من آثار جائحة كورونا» إن هناك بعض المزايدات التي تكون في بعض الأحيان واضحة للعيان، مؤكداً أن هناك العديد من البرنامج الإصلاحية والتعليمية والاقتصادية والاجتماعية، التي أطلقها المغرب لفائدة الشباب في العقود العشرة الماضية، وأضاف: «إذا أردتم محاسبتنا عن البطالة في مرحلة كورونا في المغرب… مرحباً، لكن لا يجب أن تغفلوا البرامج الواعدة التي أطلقت لفائدة الشباب».وأكد العثماني أن السفر الداخلي غير ممنوع خلال عطلة عيد الأضحى لأن المغرب بلد ديمقراطي ويحترم الحرية الشخصية، محذراً في نفس الوقت من الازدحام في وسائل النقل قد يخلق بيئة خصبة لانتشار الفيروس، ودعا «الجميع من مقاولات ومؤسسات ومواطنين، لاتخاذ جميع الاحتياطات بمناسبة العيد، حتى يمر العيد بسلام، وعلى المواطنين أن لا يسافروا إلا للضرورة، أو تأجيل السفر لوقت آخر، رغم أن السفر غير ممنوع، حتى نتجنب الاكتظاظ لأن فيه مخاطر، لكن من اضطر للسفر لا مشكل عليه، مؤكداً في الوقت ذاته أنه لا تناقض في كلامه.
من جهة أخرى، اعتبر رئيس الحكومة المغربية أن تدبير ملف المغاربة العالقين بالخارج بسبب جائحة كورونا هو مثال ناجح للمغرب، وقال إن «بلادنا كلها قصص نجاح خلال أزمة كورونا» فقد تكفلت الحكومة بمصاريف إيواء وتطبيب حوالي 7600 شخص من المغاربة العالقين بالخارج، وجرى ترحيل الآلاف منهم إلى أرض الوطن مجاناً، ويتم حالياً إدخال العالقين المتبقين. وأضاف أن أغلب الرحلات الجوية التي نظمها المغرب لإعادة مواطنيه العالقين في الخارج كان يُسجل فيها بقاء حوالي 20 مقعداً فارغاً، وأن الطائرات حالياً تمتلئ عن آخرها، ما دفع الخطوط الملكية المغربية وشركة «العربية للطيران» لإضافة رحلات أخرى، «ما يعني أن هناك إقبالاً على العودة عبر الطائرات، إلى جانب البواخر».

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: