المغرب.. قرار بإيداع الصحافي سليمان الريسوني السجن بتهمة “هتك العرض”

أمر قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، ظهر الإثنين، بإيداع الصحافي المغربي سليمان الريسوني، رئيس تحرير صحيفة “أخبار اليوم”، بسجن عكاشة موجها له تهمة “هتك العرض بالعنف والاحتجاز” على خلفية ادعاء شاب “مثلي” بتعرضه للاغتصاب من طرف الريسوني.

وحدد قاضي التحقيق جلسة الاستنطاق التفصيلي للريسوني، وذلك يوم 11  يونيو المقبل.

وأحالت الشرطة القضائية بولاية أمن الدار البيضاء صباح اليوم الصحافي الريسوني، أمام الوكيل العام للملك (النيابة العامة) بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء. وذلك بعد الاستماع لأطراف لها علاقة بالشكاية المقدمة في حقه من طرف المثلي يتهمه فيها بـ”الاعتداء الجنسي”، بمن فيهم زوجته التي جرى الاستماع إليها أمس الأحد من طرف الشرطة.

قال المحامي سعيد بنحماني، دفاع الصحافي سليمان الريسوني، إن الوكيل العام للملك استنطق الريسوني بحضور دفاعه المكون من ثلاثة محاميين. وقرر إحالته على قاضي التحقيق لإجراء البحث التفصيلي، وأوضح أن “هذا الإجراء يتخذ عادةً في حالة كان الملف غير جاهز للمحاكمة ويلزم المزيد من التحقيق والتمحيض”.

واعتقل الريسوني مساء يوم الجمعة الماضي من طرف عناصر أمن بالزي المدني، من أمام مسكنه، حيث تم اقتياده إلى ولاية أمن الدار البيضاء وإخضاعه لتدابير الحراسة النظرية رهن بحث تمهيدي بعد أيام على نشر مثلي الجنس، م.أدم، تدوينة يتهمه فيها بـ”الاعتداء الجنسي” قبل عامين.

وأكدت الشرطة أنها باشرت الإجراءات المسطرية المطلوبة بأمر من النيابة العامة المختصة، لضرورة وحاجيات البحث، في حق الريسوني، وأنها أوفدت لهذه الغاية موظفتين للشرطة بجانب ضابط الشرطة القضائية المكلف بالبحث، وذلك ضمانا للتطبيق السليم للمقتضيات القانونية ذات الصلة، نافية بشكل قاطع “المزاعم والادعاءات التي نشرتها بعض المواقع الإخبارية، والتي ادعت فيها بأن فريقا أمنيا كبيرا حضر لمنزل الريسوني الذي كان يوجد رهن تدبير الحراسة النظرية على خلفية بحث تمهيدي”، وأن هذا الإجراء المسطري “سيتم دون موافقة خطية صريحة مسلمة من طرفه للقيام بالتفتيش”.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: