تورط مهاجر مغربي في مواجهة مسلحة بين أسرتين من الغجر ببيرغامو

كشفت مصادر إعلامية بمدينة بيرغامو أن مهاجرا مغربيا تورط بدوره في الأحداث التي هزت المدينة يوم الثلاثاء الماضي إثر المواجهة المسلحة التي نشبت بين أسرتين غجريتين نتيجة ثأر قديم بينهما.

فقد ذكرت صحيفة “إلكورييري ديلا سيرا” أن العملية التي شهدتها إحدى الساحات العمومية بمدينة بيرغامو أسفرت عن اعتقال 4 أشخاص و متابعة مهاجر مغربي في حالة سراح.

ويضيف ذات المصدر أن إحدى الأسرتين لجات إلى “خدمات” المهاجر المغربي ، 34 سنة، الذي يشتغل حارسا خاصا بالمحلات الليلية ويتمتع ببنية جسمانية قوية، حتى يساعدها في مواجهتها للأسرة الأخرى، وقد تأكد المحققون بأن المهاجر المغربي لم يستمع السلاح أثناء المواجهة وانه اكتفى ببعض العصي فقط ليتم تسجيله في لائحة المتهمين ومتابعته في حالة سراح.

هذا وكانت مدينة بيرغامو قد اهتزت نتيجة المواجهة العنيفة بين الأسرتين الغجريتين لمدة حوالي 10 دقائق بالقرب من أحد مستشفيات المدينة، فعلى طريقة أفلام الويسترن الأمريكية دخلتا المجموعيتن في عراك بينهما استعمل فيه جميع الوسائل بما فيها الرصاص حيث عثر المحققون عن 15 رصاصة تم إطلاقها بعين المكان.

وعن الأسباب الواقفة وراء المواجهة يعتقد المحققون أنها قد تعود إلى تصفية حسابات قديمة بين الأسرتين و التنازع عن مناطق النفوذ بينهما، هذا وقد شارك في الواجهة حتى النساء حيث تم إلقاء القبض على إحداهن رفقة اثنين من أبنائها حيث قال العديد من الشهود أنها هي من أطلقت النار.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: