إقتحام السياج الحدودي لمدينة سبتة من طرف المهاجرين الأفارقة

تمكن حوالي مائة مهاجر إفريقي، الثلاثاء، من دخول جيب مدينة مليلية المحتلة بتسلق السياج الحدودي مع المغرب.

‎وتعود محاولة الدخول الجماعية الكثيفة إلى مليلية إلى أكتوبر 2016 عندما نجح حوالي مائة مهاجر إفريقي في اجتياز السياج الثلاثي الذي يبلغ طوله 12 كلم.
‎ويرتفع السياجان الخارجيان أكثر من ستة أمتار ويتضمنان في بعض المواقع أسلاكاً شائكة وشفرات قاطعة، تندد المنظمات الحقوقية باستمرار بالجروح الخطيرة التي تلحقها.
‎كذلك تعرض جيب سبتة منذ مطلع العام إلى عدة محاولات اقتحام جماعية نفذها مهاجرون أفارقة. وفي فبراير  نجح أكثر من 850 مهاجراً إفريقياً في ذلك في أقل من أربعة أيام .

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: