حلّ مستثمرون بلجيكيون بالمغرب، أخيرا، ضمن سلسلة لقاءات قوامها التعريف بالقوانين المغربية وتشجيع الاستثمارات الأجنبية بالمملكة.

Belbazi

حلّ مستثمرون بلجيكيون بالمغرب، أخيرا، ضمن سلسلة لقاءات قوامها التعريف بالقوانين المغربية وتشجيع الاستثمارات الأجنبية بالمملكة.
وكشفت إحدى الحاضرات في اللقاء إن المستثمرين البلجيكيين تفاعلوا بشكل إيجابي مع اللقاء، مبرزة أنها حرصت على تبسيط القوانين المغربية المؤطرة للاستثمار بغية شرحها واستبيانها لهم.
وأوضحت المتحدثة ذاتها أن المغرب يمنح المستثمرين البلجيكيين، مزايا جمة بخصوص الاستثمار، سواء من حيث القوانين أو البنية التحتية، تصيف المتحدثة، مشددة على أن هناك لقاءات أخرى سيتم الحرص على تنظيمها لتشجيع الاستثمار.

في حين لم تتفاعل وزارة الجالية السابقة مع ما قام به الوزير السابق بن عتيق لجلب إستثمارات مغاربة العالم و تابعوا استراتيجية التجاهل ليحاولوا من خلال هذا اللقاء مواصلة عمل لم ينجح نتيجة العديد من العراقيل من بينها ارتفاع نسبة القروض البنكية مع العلم ان برنامج الوزارة يتطلب من المستثمر جلب 75% من المبلغ الاجمالي ، كما أن معادلة الشواهد لمغاربة العالم تتطلب على الاقل سنتين ، الشيء الذي يكون حاجزا امام المستثمرين من الجالية المغربية ، كما ان الحكومة لا تعطي أي ضمان لتحقيق كل الوعود التي تبني عليها برامجها .

و قد حاول بعض المستثمرين من بلجيكا سابقا الاستثمار في المغرب الا انهم واجهوا عدة صعوبات جعلتهم يفقدون رأس مالهم و يرجعون بخفي حنين و رغم عمليات النصب التي تعرضوا إليها لم تجد الحكومة المغربية حلا لقضاياهم لغاية يومنا هذا رغم الوعود في اللقاءات السابقة من الشباك الوحيد الذي ربما لن يرى الوجود ثانيةً مع الحكومة الجديدة .

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: