لقاء تواصلي لأخبارنا الجالية مع الوزيرة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج :

تورية لغريب

أجرت جريدة أخبارنا الجالية مع الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية و التعاون الإفريقي و المغاربة المقيمين بالخارج السيدة نزهة الوفي ، لقاءا تواصليا مباشرا ، تطرقت فيه لأهم المواضيع التي تهم مغاربة الخارج حيث أكدت على أن الوزارة الوصية تهتم بالأمن الصحي و الذي يعد أولوية مراكز القرار بفضل التوصيات و القرارات الملكية السامية ، و بفضل تكاثف الجهود التي تصب في مصلحة المواطن المغربي المقيم بالخارج ، و فيما يخص الرفع بالجانب الاقتصادي أقرت السيدة الوزيرة نزهة الوفي بضرورة تسريع الأوراش لإنجاح الإقلاع الاقتصادي في ظل ما يعرفه المغرب و دول العالم من ركود جراء الجائحة و في هذا الإطار شددت على ضرورة انخراط مغاربة العالم في العملية التنموية من خلال الاشتغال على برنامج أفقي لتعبئة الكفاءات و التواصل معها من خلال البوابة الرقمية ” مغربكم 2013 ” و ذلك وفق مقاربات تستهدف ربط الخبرة بالاستثمار و بتكاثف جميع الوزارات المعنية ، حيث يحق للمهاجر المغربي التسجيل في المنصة و الإدلاء بخبرته من خلال معطيات موثقة و هو ما أسمته بالحبل السري الذي يربط بين المؤسسات الوطنية و مغاربة العالم ، كما تتميز هذه التقنية باعتمادها على أربع لغات : الفرنسية ، الانجليزية ، الهولندية و العربية لتسهيل عملية التواصل بالنسبة للأجيال الحديثة من المهاجرين ، بحيث يرمي هذا المشروع التنموي إلى بلوغ 10.000 مستثمر بحلول 2030 كما أكدت السيدة الوزيرة من خلال هذا اللقاء على رغبة المغاربة الدائمة في الاستثمار في بلدهم الأم رغم الإكراهات و رغم الظروف الاستثنائية التي يشهدها العالم كما وصفت هذا المشروع الاقتصادي التنموي بكونه جد طموح لإحداث التحول الإيجابي بسبب الهجرة .

و في سؤال لها عن المشاركة في الانتخابات بالنسبة لمغاربة المهجر ، ذكرت السيدة الوزيرة أن القانون يكفل للمهاجر المغربي حق الترشح و الانتخاب كما أضافت أن مجلس النواب قد اقر بضرورة ترشيح امرأة على الأقل في كل دائرة جهوية كشرط للاستفادة من الدعم المقدم للأحزاب ، مما يجعله إنجازا جديدا في دمقرطة عملية الترشح للانتخابات .
و في سؤال لها عن إجراءات عملية العبور مرحبا لهذه السنة بالنسبة لمغاربة شمال أوروبا ، أجابت السيدة نزهة الوافي بأن توصيات جلالة الملك و التفاتته الرمزية لمغاربة الخارج قد صبت في هذا الصدد بحيث تم تخفيض أسعار تذاكر طيران الخطوط الجوية المغربية كإجراء مهم استهدف بالاساس الجالية المغربية بالخارج بحكم الواقع الجديد الذي أفرزته الجائحة ووفق برنامج تعاقدي مع الخطوط الجوية المغربية و هو المشروع الذي تعمل الجهات الوصية على دوام تفعيله في المستقبل نظرا للأهمية التي يوليها المغرب للجالية المهاجرة لتسهيل ولوجها للبلد الأم .
لتختتم السيدة الوزيرة نزهة الوافي كلمتها متطرقة إلى أهمية البعد الثقافي و الهوياتي لأطفال المهجر ، بحيث أكدت على ضرورة مد أواصر التواصل مع المغرب ، خصوصا للأجيال الصاعدة و في هذا الصدد ، صرحت السيدة الوزيرة على العمل وفق سياسة وطنية واضحة المعالم ترمي لحماية الأجيال الصاعدة من التطرف من خلال برنامج ثقافي سنوي بحيث كانت اول دراسة منذ 2015 في هذا الصدد ، و لا زال الاشتغال عليه قائما بحيث تتوخى أن تخرج النسخة الأخيرة من هذا البرنامج يوم الاثنين المقبل .

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: