عمدة فينيسيا..نحن مستعدون أن نقتل كل من يهتف الله أكبر

في خضم الهاجس الأمني الذي تعيشه معظم المدن الأوربية على إثر الهجوم الإرهابي الذي استهدف منطقة كاتالونيا بإسبانيا مؤخرا قال لويجي برونيارو عمدة مدينة فينيسا (البندقية) في تدخله نهار اليوم الثلاثاء في المنتدى السياسي لمدينة ريمني، أن قوات الأمن في مدينته مستعدة من خلال فرق خاصة للقضاء على كل من سيهتف الله أكبر.

وحتى لا يترك أي تأويل جانبي لكلامه أضاف السياسي الإيطالي “نحن نقول لكل من يريد الذهاب إلى الله نحن مستعدين أن نبعثك إليه مباشرة دون أن تلحق أضرارا بمدينتنا”

وردا على بعض المستغربين خاصة من بين السياسيين الذين كانوا يجلسون بجانبه بمنصة المنتدى السياسي بريميني قال عمدة البندقية “لنتكلم بوضوح زمن التعامل بالحسنى قد ولّى، إذا كنت تريد أن تقتلني أنا سأدافع عن نفسي، ونحن في فينيسيا ندافع عن أنفسنا”.

وحتى لايترك كلام عمدة فينيسيا أن يمر بدون رد قال عمدة مدينة ريمني بصيغة تهكمية ” امام ما سمعته أنصح مواطني جهتي أن لا يتغنووا بعد اليوم ب “رومانيا ميا” في ساحة سان ماردوا فمن يدري فقد يتم تاويل غنائهم حسب ما سمعته من عمدة فينيسيا، وإن كنت لست متأكدا أنني فهمت كل ما قاله لأنه كان يتحدث بلهجة فينيتو”.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: