إيقاف شاب مغربي يعاني من اضطرابات نفسية هشّم رأس جاره الإيطالي في ميلانو

شهدت مدينة ميلانو صباح يوم الأربعاء 16 غشت حادثة اعتداء قام بها مهاجر مغربي لا يتجاوز عمره 26 سنة في حق جاره الإيطالي الذي وصل عقده السادس أفضت إلى وضعه تحت العناية المركزة في وضعية صحية وصفت بجد خطيرة.

وحسب التفاصيل الأولية للحادثة التي شهدها حي “ستاديرا” الشعبي بالعاصمة المالية لإيطاليا في حدود الحادية عشر صباحا، فإن المهاجر المغربي هشام ح. قام بتهشيم رأس جاره الإيطالي سالفاتوري د. س. الذي يتقاسم معه نفس العمارة، عندما هوى عليه بقطعتين من الأسمنت ، لأسباب ما تزال مجهولة.

وأفاد بعض الشهود أن الشاب المغربي معروف في الحي بمزاجه الحاد وسلوك العربدة، وأن الضحية سبق له في أكثر من مرة أن دخل معه في مشادات كلامية في أكثر من مناسبة.

هذا فيما برر المهاجر المغربي الذي كشفت مصادر إعلامية محلية أنه كان يخضع للعلاج بقسم الطب النفسي بمستشفى سان باولو بميلانو، -برر- أمام عناصر الكربنييري التي ألقت القبض عليه قد يكون تعرض لمختلف أنواع السب والقذف من الضحية.

وأضافت ذات المصادر أن الضحية بدوره المنحذر من جزيرة صقلية له سوابق عدلية عديدة وكان بدوره معروفا بعنفه بين سكان حي ستاديرا الذي يعد من أخطر الأحياء الشعبية بميلانو.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: