أمن إيمبولي يحل لغز الإعتداء عن مهاجر مغربي

تمكن المحققون الأمنيون بمدينة إيمبولي من الكشف عن هوية الشخصان المتورطان في الإعتداء على مهاجر مغربي زوال يوم الجمعة الماضي بوسط المدينة.

حيث قام المعتدى عليه المغربي نورالدين ح. ، 39 سنة، بالكشف رسميا عن هوية الشخصين اللذان اعتديا عليه أمام عناصر الأمن وتقديم بلاغ في حقهما.

وبحسب نص الشكاية التي تقدم بها الضحية فإنه على معرفة تامة بالمعتديان عليه إذ إضافة إلى أصولهما المغربية التي يشترك فيها معهما، سبق له أن اشتغل لحسابهما مؤخرا بإحدى المزارع الفلاحية في جني الزيتون، باعتبار انهما يشرفان على إحدى التعاونيات، الفلاحية دون أن يستوفي كامل أجره، وهو السبب الذي دفعهما للإعتداء عليه عندما طالبهما باستيفاء باقي أجره، إلا أنهما مقابل أن يقوما بتسديد أجره قاما بالإعتداء عليه باللكل والركل تاركا إياه في شبه غيبوبة.

وكانت مصالح الأمن بمدينة إيمبولي قد باشرت التحقيق مباشرة بعد حادثة الإعتداء على المهاجر المغربي حيث تم نقله إلى المستشفى مباشرة لتلقي العلاجات الأولية بعدما تعرض لاعتداء عنيف أمام أعين العديد من المارة وعدسات كاميرات المراقبة المتواجدة بالمكان الذي تم فيه الإعتداء والتي كان لها الدور الكبير لكشف تفاصيل الحادثة من قبل المحققين حتى قبل الإستماع للضحية.

مغاربة إيطاليا

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: