مظاهرات الصينيين في فرنسا

دخلت مظاهرات الجالية الصينية في العاصمة الفرنسية باريس، مساء الجمعة، يومها الخامس، تنديدا بمقتل مواطن صيني على يد الشرطة الفرنسية.

وقال “يا-هان شانغ”، طالب صيني ومتحدث باسم المتظاهرين، في حديث لمراسل الأناضول، إن المواطن الصيني “شاويو ليو” قتل دون محاكمة.

وطالب القضاء الفرنسي بالكشف عن مرتكبي الجريمة.

وأضاف “شانغ”، الذي يكمل تعليمه في جامعة السوربون، أنهم يطلبون بالكشف عن حقيقة الحادث، ولكن الشرطة ترفض تحمل مسؤوليتها عن الجريمة وتقول بأن المقتول هاجم الشرطة، لكن أسرته ترفض الاتهام.

وقبل 5 أيام، قال 3 أفراد من الشرطة الفرنسية، إنهم ذهبوا إلى عنوان تواجد المواطن الصيني في المنطقة الـ 19، وإن “ليو” قام بمهاجمتهم بـ”مقص”، ما دفع بأحد أفراد الشرطة بإطلاق النار عليه دفاعا عن النفس.

وكانت أسرة المواطن الصيني قد فنّدت الاتهامات، وقالت إن “ليو” كان يعمل على تنظيف السمك في المطبخ، وتوجه نحو الباب عقب قرع الشرطة للجرس، حاملا بيده مقصا.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: