إحباط هجوم إرهابي في شارع تجاري بمدينة أنتويربن البلجيكية

ألقت قوات الأمن البلجيكية اليوم الخميس القبض على رجل فرنسي من أصول تونسية يدعى “محمد ر.” (39 عاماً)، بعد محاولته دهس الحشود بأكبر شوارع مدينة أنتويربن التجارية، مستخدماً سيارة مسجلة في فرنسا، وحسب ما أعلنت الشرطة البلجيكية، فقد تم العثور في سيارته على بعض الأسلحة .
وقال سيرغي مايترس قائد جهاز شرطة أنتويربن خلال مؤتمر صحفي عقده عمدة المدينة، بارت دي ويفر، اليوم: “كانت السيارة تسير بسرعة فائقة بشارع “ماير” أكبر الشوارع التجارية في أنتويربن، ما دفع المارة إلى الهروب إلى جانبي الطريق”.

وذكرت صحيفة “ده مورخن” على موقعها الإلكتروني اليوم الخميس، أن قوات الشرطة ألقت القبض على سائق السيارة، وبتفتيشه وجد أنه يحمل الجنسية الفرنسية، وهو من أصول تونسية، وكان تم توقيفه عقب مطاردة في وسط المدينة.

ووفقاً لقائد جهاز شرطة أنتويربن سيرغي مايترس، يتعلق الأمر بمحمد ر. الذي ولد في الثامن من مايو  1977 وهو من جنسية فرنسية ويقيم بفرنسا.

وقالت الصحيفة إنه تم رصد السيارة من قبل جنود عندما تجاوزت الإشارة الضوئية الحمراء.

وكانت تحتوي على أسلحة ومواد غير مشروعة.

ووصل جهاز إزالة وتفكيك العبوات المتفجرة إلى عين المكان.

وبالنظر إلى العناصر الأولية التي جمعت وبالأخذ في الاعتبار ما جرى يوم أمس الأربعاء في لندن، عهد بالملف إلى النيابة العامة الفدرالية.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: