إيقاف ستيني مغربي يروج المخدرات بنواحي بيرغامو

ألقت عناصر الكربنييري بنواحي مدينة بيرغامو القبض على مهاجر مغربي يبلغ من العمر 60 سنة لتورطه في ترويج المخدرات.

المهاجر المغربي الذي أطلقت عليه الصحافة المحلية لقب “جد المروجين” تم ضبطه متلبسا مساء يوم أمس الأحد بترويج المخدرات بعدما أثار تواجده بإحدى الحدائق العمومية شكوك مصالح الأمن ببلدة بولتييري، وبعد محاصرته وتفتيشه عثرت عناصر الكربنييري معه على حوالي 8 غرامات من الكوكايين موزعة على 10 جرعات كان مستعدا لبيعها إضافة إلى مبلغ 400 يورو يعتقد المحققون أنه عائدات ترويجه للمخدرات.

هذا وقد تم إيداع المهاجر المغربي السجن بعدما تم عرضه صباح اليوم الإثنين على أنظار النيابة العامة في انتظار عرضه على المحاكمة.

و تعتبر قضية الستيني المغربي في ترويج المخدرات الثانية من نوعها بإيطاليا في أقل من شهر بتورط أحد المغاربة المتقدمين سنا في ترويج المخدرات حيث سبق للمصالح الأمنية أن اعتقلت سبعينيا مغربيا ببلدة سان دونا بنواحي فينيسيا ضبطت معه كميات مهمة من المخدرات.

ويعتقد المحققون أن مروجي المخدرات أمام الخناق المضروب عليهم يلتجؤون إلى استعمال بعض الفئات الإجتماعية كالشيوخ والاطفال وكذلك النساء للقيام بنشاطهم باعتبار أن هذه الفئات عادة ما لاتثير أنظار المحققين بسرعة، إلا أن ازدياد عدد الموقوفين مؤخرا بين هذه الفئات جعلت المحققين أنفسهم يوسعون دائرة اهتمامهم ومراقبتهم وعدم الإقتصار على الصورة النمطية السائدة عن مروجي المخدرات.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: