ارتكاب جريمة قتل في حق مهاجر مغربي وزوجته في بني سيدال

تعرض مهاجر مغربي بالديار الإسبانية  و زوجته لجريمة قتل شنعاء بجماعة بني سيدال لوطا ليلة الإثنين و الثلاثاء 21/02/2017 ,بعد إقتحام منزله حوالي الواحدة و النصف ليلا من طرف الجاني لغرض السرقة .

و من خلال ما توصلنا به من معلومات فمنزل ا لضحية  تعرض للسرقة عدة  مرات من طرف نفس الشخص الذي كان يعرف أن الضحية يقطن بالديار الإسبانية .

وحسب التقارير الأولية فقد طعن الجاني الضحية  المدعو محمد برمو بسلاح أبيض فور فتحه باب منزله ، مما أدى إلى وفاته ، و و تابع  الجاني جريمته حيث تمكن من الزوجة و ردها قتيلة كذلك .

في حين قاومته بنت الضحية البالغة من العمر 16 سنة مما أدى إلى إصابتها بجروح طفيفة .
الجاني الذي ننشر صورته أسفله، يبلغ من العمر عقده الثاني، ويدعى “م .ب”، وترجح مصادر ببني سيدال احتمال معاناته من انفصام في الشخصية، إذ سبق له أن انتحل صفة مرشد وملتزم بتعاليم الدين لفترة قصيرة قبل تحوّله إلى الإحتيال و السرقة  .

و قد تمكن رجال الدرك من توقيف الجاني على مثن سيارة الضحية بإقليم الدريوش بعد محاولته الفرار.

و مباشرة بعد الفاجعة، حل بعين المكان قائد قيادة بني سيدال و أعوان سلطته و قائد الدرك الملكي بوكسان و مجموعة من عناصره و قائد قيادة بني بويفرور بالإضافة لممثل القيادة الجهوية للدرك بالناظور و الشرطة العلمية و مجموعة من المصالح الأمنية من أجل مباشرة التحقيق و الأبحاث.

و قد تم نقل جثتي الراحل و زوجته لمستودع الأموات بالمستشفى الحسني بالناظور، فيما تم تقديم الإسعافات لكل من إبنته و أخته المجروحتين بمستعجلات ذات المستشفى .

 

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: