إيقاف مغربي محمل بالسيوف يستنفر مصالح الأمن بصقلية

OLYMPUS DIGITAL CAMERA

#Akhbarona_Aljalia

أحدث إيقاف مهاجر مغربي محمل بأسلحة بيضاء داخل المحطة المركزية للقطارات بمدينة كاتانيا الصقلية، حالة استنفار في صفوف مصالح الأمن لمعرفة مصدر وجهة تلك الأسلحة.

وحسب المعلومات الأولية التي كشفت عنها مصالح الأمن بكاتانيا فإن عناصرها التابعة لشرطة القطارات أوقفت مهاجرا مغربيا، 33 سنة، أثار شكوكها بعدما حاول الإختباء أثناء مشاهدته لعناصر الشرطة داخل المحطة المركزية للقطارات.

وتضيف ذات المصالح أن إخضاع المهاجر المغربي للتفتيش أدى إلى العثور معه على 4 سيوف من أنواع مختلفة وقوس للرماية وإضافة إلى ساطورين، ولم يستطع المهاجر المغربي المتواجد بإيطاليا بصفة غير قانونية تقديم تبرير مقنع لعناصر الأمن لحمله كل تلك الأسلحة البيضاء.

وكشفت التحريات الأولية أن المهاجر المغربي ذو سوابق عدلية عديدة وكان قد تم إصدار في حقه أمر بالطرد من إيطاليا من قبل شرطة “كالتانيستا” في سنة 2005.

هذا وقد سيق المهاجر المغربي إلى السجن في انتظار تحديد مصدر تلك الأسلحة التي ضبطت معه ومعرفة الجهة التي كان يقصدها، بينما سيتم عرض المحجوزات عن المصالح التقنية للشرطة لتحديد نوعيتها وفيما إذا كانت عبارة عن تحف قد يكون سرقها المهاجر المغربي من أحد الهواة أم أنها مصنوعة محليا، ولهذا أطلقت ذات المصالح الأمنية نداء لكل الساكنة لمساعدتها فيما إذا كان أحدهم قد سرقت منه تلك الأسلحة.

مغاربة إيطاليا

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: