google.com, pub-4622360082312857, DIRECT, f08c47fec0942fa0

ما العلاقة المشبوهة الموجودة بين الكاتب العام لمؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمن بالخارج وأعضاء بمجلس الجالية ؟؟؟

الشروق نيوز

لابد أن الخطاب الملكي في إفتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الخامسة من الولاية التشريعية التاسعة بمقر البرلمان كان بمثابة إعصار الكولورادو الذي يضرب عادة الولايات المتحدة الأمريكية ، لكنه في حقيقة الأمرضرب هذه المرة أعمدة وأسوار الإدارة العمومية ومسؤوليها في كل القطاعات الوزارية والمؤسسات العمومية والجماعات المحلية منها والجهوية والوطنية !!!
رئيس الدولة المغربية الملك محمد السادس يشتكي بمرارة غير معهودة ، وأمام أعضاء البرلمان المغربي المنتخب ، وأمام مرأى مسمع ما يقارب أربعين ميلون مغربي ، بما فيهم بطبيعة الحال ما يفوق 6 ملايين من مغاربة العالم ، الإدارة العمومية المغربية بجميع قطاعتها !!!
الخطاب بطبيعة الحال كان موجه لمسؤولي مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج التي فشلت في تثبيت الثقافة والهوية المغربية لدى أبناء أفراد الجالية المغربية بالخارج ، رغم الملايير من الدراهم التي تخصص سنويا من أجل هذه المهمة المقدسة !! ورأينا ونرى سنويا التطرف الذي أصبح ظاهرة في الشباب الفرنسي والبلجيكي ذوي الأصول المغربية !!!

وهنا سنسرد قصة علاقة الكاتب العام لمؤسسة الحسن الثاني للمقيمين بالخارج ، الدكتور عبد الرحمان الزاهي ، الواجهة الأمامية للمستشار الملكي عزيمان الرئيس المنتدب للمؤسسة ، بأعضاء من مجلس الجالية !!! هؤلاء الأعضاء وبدون علم الأمانة العامة لمجلس الجالية المغربية بالخارج سنويا يحصلون على مقاعد معينة في المخيمات الصيفية التي تنظمها مؤسسة الحسن الثاني لفائدة أطفال وشباب مغاربة العالم ، وعلى دعوات مخصصة لأفراد الجالية المغربية بالخارج لحضور البيعة بمناسبة عيد العرش السنوي !!!
بطبيعة الحال العملية يشرف عليها الدكتور عبد الرحمان الزاهي ، الكاتب العام لمؤسسة الحسن الثاني ، وأعضاء بمجلس الجالية الذين يبيعون ويشترون في هذه الإكراميات ، والذين لن نذكر أسماءهم لأن التحقيق الميداني لازال في لحظاته الأولى ، ولكن لدينا صور للاطفال والشباب الذين حضروا المناسبات تحت شعار …إعطيني نعطيك ..أو كما يقال بالفرنسية بلغة الأبناك ..DONNONS DONNONS …
عملية شراء وبيع تتم بإسم الجالية بين مسؤول عمومي كبير وأعضاء بمجلس الجالية الذين سننشر عليهم لاحقا كل شيء !!!
لهذا نتمنى من السيد الكاتب العام لمؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج بأن يمدنا بالوثائق التي تفنذ هذه المعلومات والوثائق التي حصلنا عليها حصريا من إحدى المقربات لسمو الأميرة للامريم الرئيسة الشرفية لمؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج !!!
السؤال المطروح ما يجمع الدكتور عبد الرحمان الزاهي ، الكاتب العام لمؤسسة الحسن الثاني وهؤلاء الأعضاء من مجلس الجالية ؟؟؟ ولماذا هذا الضرب تحت الحزام الذي يمارس منذ شهور ضد الأمين العام لمجلس الجالية ؟؟؟ وما هي الأسباب الخفية وراء هذه الحرب الشرسة التي تدور في الكواليس ضد مجلس الجالية ؟؟؟ وأمينه العام الدكتور عبد الله بوصوف ؟؟
ولماذا مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج تستعمل كل الوسائل القانونية والغير القانونية الخفية منها والظاهرة من أجل إظهار للرأي العام لمغاربة العالم أن مجلس الجالية فشل في تدبير قضايا أفراد الجالية المغربية بالخارج ؟؟؟
سؤال نطرحه على الرئيس المنتدب للمؤسسة المستشار الملكي محمد عزيمان ؟؟؟ وعلى السيد عبد الرحمان الزاهي الكاتب العام لمؤسسة الحسن الثاني ؟؟؟
للعلم أنه إتصلت بنا مؤخرا إحدى المقربات من سمو الأميرة للامريم وطلبت منا بمواصلة التحقيق الميداني حول ما سمي في الصحافة المغربية الورقية ، إختفاء الملايير من خزانة مؤسسة الحسن الثاني ؟؟ وأخبرتنا أن بنك المغرب راسل في هذا القضية الديوان الملكي !!! وسننشر الوثائق التي بين أيدينا في الوقت المناسب !!! وهل هناك شبهة تبدير ونهب المال العام بشكل لا محدود ؟؟؟

ورجائنا الأخير لسمو الأميرة للامريم بأن تفتح تحقيق شامل ونزيه في سلوكيات الإدارة العامة لمؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج ؟؟ وفي تعاملها مع الجمعيات التي يتم تمويلها سنويا في كل من فرنسا وبلجيكا ، *طبقا لسياسة باك صاحبي وصاني عليك * ولماذا هناك ممارسة سياسة التهميش واللامبالاة طوال هذه العقود إتجاه أفراد الجالية المغربية بإيطاليا ؟؟

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: