google.com, pub-4622360082312857, DIRECT, f08c47fec0942fa0

أبرز عناوين الصحف الوطنية الصادرة الثلاثاء 14 يونيو

بوشعيب البازي

يستمر سعر النفط في الارتفاع، وفي كل مرة يرفع الأسعار في محطات الوقود. اعتبارا من هذا الأسبوع، ستتخطى هذه الأخيرة عتبة جديدة: 18.3 درهم في المتوسط لكل لتر من البنزين و 15.5 درهم لكل لتر من الديزل. هذا مستوى جديد من الزيادات التي سيتعين على المستهلكين مواجهتها بدون دعم حكومي. فالأخيرة ترفض المضي في طريق دعم سعر الوقود مع ما قد يترتب على ذلك من تدهور مالي لاسيما في ظل حالة عدم اليقين. وحتى إذا استبعدت الحكومة أي تدخل، لا يزال العديد من المراقبين يأملون في “لفتة صغيرة” في الجانب الضريبي.

يبتكر القرض الفلاحي للمغرب في علاقته مع الفلاح وي م كنه من الاستفادة من حساب شخصي “حساب الدار”، منفصل عن حسابه المهني “حساب الأرض”. وذكر بلاغ للمؤسسة البنكية أن “القرض الفلاحي للمغرب، الشريك التاريخي للفلاحة والعالم القروي، يبتكر عبر إطلاق مقاربة جديدة تمكن الفلاح من التوفر على حسابين منفصلين ومعزولين عن بعضهما البعض : ‘حساب الأرض’ وهو حسابه المهني المرتبط بضيعته الفلاحية ونشاطه المهني، و’حساب الدار’ وهو حساب شخصي لتدبير احتياجاته الخاصة والأسرية”.

دعا المرصد الدولي للسلام والديمقراطية وحقوق الإنسان في جنيف المجتمع الدولي إلى التدخل لوضع حد لمختلف أشكال استغلال الأطفال من قبل ميليشيات انفصاليي البوليساريو في مخيمات تندوف، على التراب الجزائري. وأكد المرصد، في بيان له بمناسبة “اليوم العالمي لمناهضة تشغيل الأطفال” (12 يونيو)، مسؤولية الجزائر الكاملة عن الانتهاكات المتواصلة والخطيرة التي يرتكبها انفصاليو البوليساريو في حق سكان تندوف، ولا سيما سوء المعاملة وغيرها من الانتهاكات التي يتعرض لها الأطفال والنساء في هذه المخيمات. وحذر المرصد، الذي ترأسه عائشة الدويهي، من “محنة أطفال مخيمات تندوف جنوب غرب الجزائر، الذين لا يزالون يتعرضون لأشكال قاسية من الاستغلال من قبل البوليساريو، في صمت مريب وتواطئ البلد المضيف، الدولة الجزائرية”.

لم تفرج وزارة الصحة والحماية الاجتماعية لحد اليوم عن مشروع قانون شكل محور دراسات ومشاورات، إلى جانب مواضيع أخرى لها علاقة بمجال الصحة، بين مختلف الفرقاء والفاعلين، لتقنين المكملات الغذائية على مستوى تحديد أثمنة بيعها ومسارات صرفها، تلافيا لكل ما من شأنه أن يجعلها تتحول إلى مصدر لانتكاسات صحية. وأكد عدد من الفاعلين في تصريحات لـ «الاتحاد الاشتراكي»، أن مشروع قانون يعتبر ثمرة نقاشات امتدت لمدة ليست بالهينة تم إعداده على عهد وزير الصحة السابق أنس الدكالي، إلا أنه بعد مغادرته لكرسي المسؤولية ظل هذا المشروع حبيس الرفوف ولم تفرج عنه الوزارة دون أن يعرف سبب ذلك. وشدد المتحدثون في تصريحاتهم للجريدة على أن المكملات الغذائية يتم بيعها للمواطنين في مختلف الفضاءات، في غياب كل أشكال المراقبة والتتبع لحماية صحة المواطنين.

دفعت إسبانيا بخلافها مع الجزائر إلى مدى أبعد من الاختلاف الثنائي حول موضوع الصحراء، متهمةً إياها بأنها تنفذ أجندة روسية. وهو ما سيكسب الأزمة بعدا أكثر تعقيدا ويقود إلى موقف أوروبي أكثر تشددا تجاه الجزائر.

وحذرت أوساط سياسية جزائرية من أن تمسك النظام بموقفه المتعلق بمقاطعة إسبانيا سيجلب إلى الجزائر الكثير من الأزمات، خاصة إذا تم ربط التحرك الجزائري بأجندة روسيا في المنطقة، وهو ما سيستفز أوروبا في ظل أزمة الغاز ومساعيها لتوفير إمدادات جديدة من مصادر أخرى.

واعتبرت هذه الأوساط أن الجزائر ليس لديها الكثير من الوقت من أجل تحديد موقفها وأن صمتها سيفهم على أنه تأكيد لكلام وزيرة الاقتصاد الإسبانية ناديا كالبينو، التي أرجعت إقدام الجزائر على تعليق اتفاق الصداقة إلى “الانحياز الجزائري” لصالح روسيا.

ولم تستبعد أن يكون استنجاد مدريد السريع بالاتحاد الأوروبي، وبروز تحذيرات من خطورة “التقارب الجزائري – الروسي” على المنطقة، ضمن خطة ضغط لإخراج الخلاف من طابعه الثنائي ليتّخذ بعدا إقليميا واستراتيجيا، عبر تهيئة الرأي العام لاستقبال سيناريوهات أخرى للأزمة، مثل اتخاذ إجراءات عقابية ضد الجزائر في ظل رفضها تراجعا سريعا عن قرارها ضد إسبانيا.

قال رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، إن الحكومة جعلت من الورش الملكي لتعميم الحماية الاجتماعية، بالإضافة إلى الإصلاح العميق والراديكالي للنظام الصحي أولويتها الأولى، بالنظر إلى أبعاد هذه القضايا داخل المجتمع. وقال أخنوش، خلال الجلسة الشهرية المتعلقة بالسياسة العامة بمجلس النواب، “إن تجسيد هذا المشروع المجتمعي الضخم المتعلق بالحماية الاجتماعية فرض علينا أكثر من أي وقت مضى إصلاحا شاملا وعميقا للنظام الصحي، وذلك من أجل مواكبة هذا المشروع الملكي وتقديم خدمة صحية عمومية تلبي توقعات المغاربة”. وأكد رئيس الحكومة، في هذا الصدد، أن “إصلاح القطاع الصحي يعد شرطا أساسيا لنجاح التغطية الصحية الشاملة”.

وقعت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار ووزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة ووزارة الاقتصاد والمالية اتفاقية إطار حول تنفيذ برنامج تكوين أساتذة سلكي التعليم الابتدائي والثانوي في أفق سنة 2025 . و قد رصد لبرنامج هذه الاتفاقية، التي ترأس عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، حفل توقيعها، غلاف مالي يصل إلى 4 ملايير درهم على مدى خمس سنوات، وذلك قصد إرساء هندسة جديدة للتكوين الأساس.

قالت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو)، في تقرير لها صدر الأسبوع الماضي، إن واردات المغرب من القمح ستصل إلى مستوى قياسي يبلغ 6.2 ملايين طن، وذلـك مـن أجـل تـعـويـض الانخفاض الكبير المـتـوقـع مـن الإنتاج المحلي. وأشار التقرير إلى أن المغرب اتخذ عددا من الإجراءات الاستباقية الرئيسية للتعامل مع هذا السياق الغامض. وأشارت إلى «الزيادة في ميزانية دعم القمح والسكر وغاز الطهي»، والتي وصلت إلى 17 مليار درهم ، في ظل ارتفاع الأسعار العالمية. كما مددت الدولة تعليق رسوم الاستيراد على القمح ومنتجاته حتى إشعار آخر من أجل الحفاظ على تكلفة الواردات عند مستوى تنافسي وزيادة المخزونات». واسترسل تقرير المنظمة أنـه فـي ظل هذه الظروف، من المتوقع أن ينخفض إنتاج القمح العالمي في عام 2022 بنسبة %0.8 عن المستوى القياسي لعام 2021، ليصل إلى 771 مليون طن، وهو أول انخفاض منذ أربع سنوات.

عبر رئيس مجلس المستشارين، النعم ميارة، عن أمله في أن تبدي دولة المكسيك تفهما أكبر لموقف المغرب بشأن نزاع الصحراء المغربية، من خلال تصحيح موقفها وتبني الحياد الإيجابي. جاء ذلك، خلال استقبال رئيس مجلس المستشارين، مؤخرا، لرئيسة مجلس الشيوخ بالولايات المتحدة المكسيكية أولغا سانشيز كوردرو، التي تقود وفدا برلمانيا هاما في زيارة عمل للمغرب بدعوة من النعم ميارة. وفي تفاعله مع دعوة ميارة للقيادة المكسيكية، تعهد رئيس لجنة الخارجية بمجلس الشيوخ المكسيكي، الذي يتمتع بالاختصاص الحصري لمراقبة السياسة الخارجية للمكسيك، بنقل دعوة رئيس المجلس بكل أمانة إلى وزارة الشؤون الخارجية والجهات المسؤولة بالمكسيك.

أعلن وزير الشباب والثقافة والتواصل، محمد المهدي بنسعيد، أن عدد زوار المعرض الدولي للنشر والكتاب بالرباط الذي اختتمت فعاليات دورته ال27 مساء الأحد، بلغ ما مجموعه 202 ألف و89 زائرا. وقال الوزير على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) إن الأمر يتعلق بـ”رقم مهم يبين اهتمام المغاربة بالكتاب وثقافة القراءة، خاصة مع الأخذ بعين الاعتبار الظرفية الخاصة بانتشار الوباء وارتفاع الحالات وضرورة التقيد بالإجراءات الاحترازية. وأكد السيد بنسعيد أن وزارة الشباب والثقافة والتواصل ستعمل على وضع استراتيجية لتشجيع القراءة تبدأ بالاستثمار في المعارض الجهوية والرفع من مستواها وجودتها وكذا مضمونها.

وقعت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار ووزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة ووزارة الاقتصاد والمالية اتفاقية إطار حول تنفيذ برنامج تكوين أساتذة سلكي التعليم الابتدائي والثانوي في أفق سنة 2025 . وذكر بلاغ لرئاسة الحكومة أن برنامج هذه الاتفاقية، التي ترأس السيد عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، حفل توقيعها، رصد له غلاف مالي يصل إلى 4 ملايير درهم على مدى خمس سنوات، وذلك قصد إرساء هندسة جديدة للتكوين الأساس.

 تهم ظاهرة تشغيل الأطفال 109.000 أسرة، أي ما يمثل 1,3 في المئة من مجموع الأسر المغربية. وتتمركز هذه الأسر أساسا بالوسط القروي ( 82.000 أسرة مقابل 27.000 أسرة بالمدن) وحوالي 9,5 في المئة منها مسيرة من طرف نساء. كما أن هذه الظاهرة تهم بالخصوص الأسر الكبيرة الحجم، حيث تبلغ نسبة الأسر التي تضم على الأقل طفل مشتغل 0,5 في المئة بالنسبة للأسر المكونة من ثلاثة أفراد وترتفع تدريجيا مع حجم الأسرة لتصل إلى 3,5 في المئة لدى الأسر المكونة من ستة أفراد أو أكثر.

أفادت الخزينة العامة للمملكة بأن الإصدارات برسم تكاليف المقاصة بلغت 15,69 مليار درهم عند متم ماي 2022، بزيادة قدرها 148,9 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وأوضحت الخزينة، في نشرتها الشهرية الأخيرة حول إحصاءات المالية العمومية، أن هذه الإصدارات تمثل 92 في المائة من المجموع المتوقع من قبل قانون المالية 2022. وأضافت النشرة أن “نفقات التشغيل بلغت 114,6 مليار درهم منها 62,1 مليار درهم للرواتب والأجور التي سجلت زيادة بنسبة 5,7 في المائة، فيما ارتفعت مصاريف المعدات بنسبة 19,9 في المائة (28,4 مليار درهم مقابل 23,7 مليار درهم) وسجلت النفقات المتعلقة بالتكاليف المشتركة زيادة بنسبة 92,6 في المائة (19,4 مليار درهم مقابل 10,1 مليار درهم)، نتيجة زيادة إصدارات المقاصة بنسبة 148,9 في المائة.

كشفت الخزينة العامة للمملكة أن وضعية مصاريف وموارد الخزينة أظهرت عجزا في الميزانية بقيمة 14,6 مليار درهم حتى متم شهر ماي 2022، مقابل 24,6 مليار درهم خلال الفترة ذاتها من السنة الفارطة. وأبرزت الخزينة في نشرتها الشهرية لإحصاءات المالية العمومية لشهر ماي 2022، أن هذا العجز يأخذ بالحسبان رصيدا إيجابيا بقيمة 27,3 مليار درهم ناجما عن الحسابات الخاصة للخزينة (CST) وخدمات الدولة المدارة بشكل مستقل (SEGMA). كما تشير النشرة إلى ارتفاع المداخيل العادية الخام بنسبة 19,8 بالمائة إلى 116,2 مليار درهم عند متم ماي 2022، نتيجة ارتفاع الضرائب المباشرة بنسبة 32 بالمائة، والرسوم الجمركية (14,9 بالمائة)، والضرائب غير المباشرة (12,9 بالمائة)، ورسوم التسجيل والطوابع (16,7 بالمائة)، إلى جانب ارتفاع الإيرادات غير الضريبية بنسبة 5,3 بالمئة.

دعت وزيرة الاقتصاد والمالية، نادية فتاح، أمس الاثنين بالرباط، إلى إحداث لجنة فرعية ملحقة بلجنة وزراء المالية الـ15 التابعة للاتحاد الإفريقي، تكون بمثابة منصة للتفكير في سبل تعزيز الأداء المالي للاتحاد. وقالت السيدة فتاح، في كلمة خلال الجلسة الافتتاحية للاجتماع رفيع المستوى للجنة وزراء المالية الـ15، “أود اقتراح فكرة إحداث مجموعة عمل ملحقة بلجنة وزراء المالية الـ 15، تكون بمثابة منصة للتفكير ولتقديم المقترحات بشأن سبل تعزيز الأداء المالي للاتحاد الأفريقي وتحسين نجاعة نفقاته”. وأكدت الوزيرة، في هذا السياق، أن مثل هذه الآلية للتشاور، التي يمكن أن تتخذ شكل لجنة فرعية مصغرة، ستمكن، بفضل مرونتها العملية ومهمتها التي ستركز على الأداء المالي، من تقديم توصيات ملموسة لمواكبة مفوضية الاتحاد الأفريقي في وضع مقاربة حقيقية للأداء.

 المغرب من بين الدول التي تسير على الطريق الصحيح لتحقيق هدف اتفاقية باريس للمناخ، الموقعة سنة 2015، للحد من ارتفاع درجة حرارة الأرض وإبقائها “دون درجتين مئويتين، قياسا بعصر ما قبل الثورة الصناعية، وبمتابعة الجهود لوقف ارتفاع الحرارة عند 1.5 درجة مئوية، وذلك وفق ما جاء في تقرير “مؤشر أهداف التنمية المستدامة لسنة 2022”. وأشار تقرير النسخة السابعة للمؤشر، الذي قامت بتطويره شبكة حلول التنمية المستدامة الألمانية، إلى أن المغرب حدد هدفا طموحا لخفض انبعاثات الغازات الدفيئة بحلول سنة 2030، كما أن التطورات الأخيرة المسجلة خلال السنوات الماضية، تظهر أنه يسير نحو تحقيق أهدافه في مجال الطاقة المتجددة.

نظم المنتدى السادس للرواد الشباب بالمنطقة الأورو-متوسطية، بدار الصويري بحاضرة الرياح، مائدة مستديرة حول موضوع “الابتكار في خدمة الإدماج”. ورام هذا اللقاء التفاعلي، الذي تميز بحضور مستشار جلالة الملك، والرئيس – المؤسس لجمعية الصويرة – موكادور، السيد أندري أزولاي، وسفيرة فرنسا بالرباط، السيدة هيلين لوغال، ويعد الثالث من نوعه المنظم في إطار المنتدى، مناقشة حلول مبتكرة التي تتطور بالمغرب وفرنسا من أجل تشجيع الإدماج (مدرسة الفرصة الثانية، والتحسيس بخصوص النظرة إزاء الأقليات، والشباب أو النساء، والإدماج عبر الرقمنة..).

أفاد بنك المغرب بأن سعر صرف الدرهم ارتفع بنسبة 0,21 في المائة مقابل الأورو، وبنسبة 0.34 في المائة مقابل الدولار الأمريكي، وذلك خلال الفترة ما بين 2 و8 يونيو الجاري. وأبرز البنك المركزي، في مذكرته حول المؤشرات الأسبوعية، أنه لم يتم خلال هذه الفترة إجراء أي عملية مناقصة في سوق الصرف، مشيرا إلى أنه في 3 يونيو الجاري، استقرت الأصول الاحتياطية الرسمية عند 324,3 مليار درهم، أي بانخفاض قدره 1 في المائة من أسبوع لآخر، وبارتفاع نسبته 6,8 بالمائة على أساس سنوي. وسجل بنك المغرب أنه ضخ، في الفترة ذاتها، 8ر87 مليار درهم، منها 36.2 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة 7 أيام بناء على طلب عروض، و29.1 مليار درهم على شكل عمليات لإعادة الشراء، و22.2 مليار درهم في إطار برنامج دعم تمويل المقاولات الصغيرة جدا والصغرى والمتوسطة، و 250 مليون درهم على شكل عمليات مبادلة الصرف .

كشفت دراسة أنجزها الفاعل في مجال العمل المؤقت والتوظيف “تيكترا”، أن حوالي 52 في المئة من أرباب المقاولات بالمغرب أعربوا عن ثقتهم في الوضعية الاقتصادية المقبلة. وأوضحت “تيكترا”، في مؤشرها لقياس معنويات أرباب المقاولات، أن “52 في المئة من قادة الأعمال المغاربة يبدون اليوم واثقين إلى حد كبير في مقاولاتهم ومتفائلين لكونهم نجحوا في ملاءمة مؤسساتهم مع إكراهات الأزمة الصحية، دون إحداث قطيعة مع العالم السابق”. وأفادت الدراسة، أيضا، بأن 94 في المئة من أرباب المقاولات يعتبرون أن الانتعاش الاقتصادي سيستعيد وتيرة نموه السابقة بعد سنة أو أكثر، مؤكدة أن أزيد من 63 في المئة من هؤلاء القادة يعتقدون أن الانتعاش سيتم بشكل تدريجي جدا وبطيء طيلة عدة أشهر.

شكل لقاء انعقد مؤخرا بنيويورك حول الاستثمار المغربي الأمريكي، مناسبة لتسليط الضوء على فرص الاستثمار بالأقاليم الجنوبية للمملكة بفضل استراتيجية رائدة متعددة القطاعات يتم تنفيذها تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس. وخلال هذا اللقاء الذي نظمه مجلس جهة الداخلة- وادي الذهب بشراكة مع وزارة الصناعة والتجارة، تابع الحضور، ومن بينهم رجال أعمال أمريكيون، عروضا تفصيلية حول المشاريع الكبرى للبنى التحتية التي أضحت تشكل مصدر فخر لسكان الأقاليم الجنوبية، والتي تواصل جذب المزيد من الاستثمارات.

أفادت المندوبية السامية للتخطيط أن عدد الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 7 و17 سنة الذين يزاولون نشاطا اقتصاديا، بلغ 148.000 طفل خلال سنة 2021. وأبرزت المندوبية في مذكرة إخبارية بمناسبة اليوم العالمي لمحاربة تشغيل الأطفال الذي يصادف 12 يونيو، أنه “خلال سنة 2021، من بين 7.493.000 طفل الذين تتراوح أعمارهم ما بين 7 وأقل من 17 سنة، بلغ عدد الأطفال النشيطين المشتغلين بالمغرب 148.000 طفل، وهو ما يمثل 2 في المائة من مجموع الأطفال الذين ينتمون إلى هذه الفئة العمرية”. وأشار المصدر ذاته إلى أن هذه النسبة تبلغ 3,8 في المائة بالوسط القروي (119.000 طفل) مقابل 0,7 في المائة بالوسط الحضري (29.000 طفل)، مضيفا أنه مقارنة مع سنة 2019، فقد تراجع عدد الأطفال النشيطين المشتغلين ب 26 في المائة.

 أجرى رئيس مجلس النواب راشيد طالبي العلمي، مؤخرا، مباحثات مع وزير الخارجية والتجارة الخارجية الهنغاري “بيتر زيجيارتو” وذلك في اليوم الثاني من زيارة العمل التي يقوم بها لبودابيست. وذكر بلاغ لمجلس النواب أن المسؤولين ثمنا خلال هذا اللقاء جودة العلاقات بين المملكة المغربية وهنغاريا، مضيفا أن وزير الخارجية الهنغاري أكد أن “الأولوية الاستراتيجية التي يوليها المغرب لمكافحة الإرهاب الدولي تتطابق تماما مع مسؤولية بودابست في وسط أوروبا”. وسجل السيد بيتر زيجيارتو أن البلدين لهما نفس الموقف في ما يخص تمسكهما بسيادتهما واستقلالهما مجددا التأكيد على دعم بلاده للوحدة الترابية للمملكة.

 أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أمس الإثنين، أن ملاحظة الانتخابات ومتابعتها ينبغي أن تشكلا جزءا أساسيا في العمليات الديمقراطية والانتخابية بإفريقيا، مشيرا إلى أن هذا هو الدور الرئيس الذي يجب أن يضطلع به ملاحظو الانتخابات. وقال السيد بوريطة، في كلمة ألقاها بمناسبة افتتاح ورشة تكوينية لملاحظي الانتخابات في إفريقيا، إن المغرب راكم، مع مرور السنوات، تجربة معترفا بها عالميا في ما يتعلق بالديمقراطية الانتخابية والحكامة السياسية؛ مبرزا أن المملكة، بفضل الجهود الدؤوبة المبذولة تحت قيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، تعتبر نموذجا رائدا في هذا المجال.

أفادت الخزينة العامة للمملكة أن المداخيل الجمركية الصافية بلغت أزيد من 33 مليار درهم برسم الأشهر الستة الأولى من هذه السنة، بزيادة قدرها 18,9 في المائة مقارنة بمستواها عند متم ماي 2021. وأوضحت الخزينة في نشرتها الشهرية الأخيرة حول الإحصائيات المالية العمومية، أن هذه المداخيل التي تشمل الرسوم الجمركية وضريبة القيمة المضافة على الواردات، وضريبة الاستهلاك الداخلي على المنتجات الطاقية، تأخذ بعين الاعتبار المبالغ المستردة والإعفاءات والضرائب المستردة البالغة 153 مليون درهم، مضيفة أن إجمالي المداخيل الجمركية بلغ 33,2 مليار درهم (+19,4 في المائة).

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: