google.com, pub-4622360082312857, DIRECT, f08c47fec0942fa0

أبرز عناوين الصحف الوطنية الصادرة الإثنين 13 يونيو

بوشعيب البازي

 

♦أكدت نائبة المديرة العامة لصندوق النقد الدولي، أنطوانيت مونسيو السايح، أن المغرب يتفاعل بشكل استباقي مع الصدمات، مسجلة أن الاقتصاد المغربي أظهر صمودا قويا في مواجهة العديد من الصدمات السلبية خلال السنوات الأخيرة. ووأضحت السايح، في حديث للصحيفة، أن الاستجابة السريعة والفعالة من جانب السلطات، لا سيما مع حملة التلقيح الناجحة، و التدبير الذكي للإجراءات المتخذة على المستوى المالي والنقدي، مكنت من التخفيف من العواقب الاقتصادية والاجتماعية لهذه الصدمات وتهيئة الظروف المواتية للانتعاش السريع للاقتصاد خلال عام 2021 . وقالت إن جهود المغرب تظهر عزمه القوي على زيادة إمكانات اقتصاده وتعزيز صموده في حالة حدوث صدمات.

♦ في خضم الأزمة الصحية، تمكن المغرب من الحفاظ على مستوى قوي من التدفقات الاستثمارية. وقد زادت هذه التدفقات بنسبة 52 في المئة لتصل إلى 2.2 مليار دولار في عام 2021 ، وفقا لتقرير الاستثمار العالمي 2022، الصادر عن مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (Unctad). تنوع لاستثمار الأجنبي المباشر وتواجد مستثمرين كبار في الصناعات التحويلية، بما في ذلك السيارات والفضاء والنسيج … كلها عوامل ساهمت في هذا الأداء. ويضاف إلى ذلك أيضا الإعلان عن تمويل مشاريع دولية كبرى، ويتعلق الأمر، بالخصوص، عزم شركة Xlinks البريطانية تطوير مشروع إنشاء أطول كابل كهربائي في العالم (22 مليار دولار) يربط المغرب بالمملكة المتحدة.

 قرر المركز السينمائي المغربي عدم منح التأشيرة للشريط السينمائي “The Lady of Heaven”، ومنع عرضه التجاري أو الثقافي بالتراب الوطني. وأوضح بلاغ للمركز السينمائي أنه “بناء على موقف المجلس العلمي الأعلى، الذي يتشرف برئاسة مولانا أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس أعزه الله، سبط النبي الأمين، الصادر يومه السبت 11 يونيو 2022، والذي يعبر من خلاله المجلس عن استنكاره الشديد لما ورد في الشريط السينمائي”The Lady of Heaven” لمخرجه Eli King وكاتبه Yasser al-Habib، حيث يتعارض مع ثوابت المملكة المغربية المحددة في دستورها، فقد قررت مصالح المركز السينمائي المغربي عدم منح التأشيرة لهذا الفيلم ومنع عرضه التجاري أو الثقافي بالتراب الوطني”.

♦ بحث مشاركون في لقاء دراسي، نظمه المرصد المغربي للسجون، أول أمس السبت، بالرباط، دور الفاعلين في العدالة الجنائية ومساهمتهم في الإلغاء النهائي لعقوبة الإعدام. وأكدوا خلال هذا اللقاء الذي حمل عنوان “الفاعل في مجال العدالة الجنائية ودوره في إلغاء عقوبة الإعدام” على أهمية تعزيز الترافع حول الإلغاء الشامل لعقوبة الإعدام بالمغرب باعتبارها عقوبة غير رادعة تتعارض مع أهم حق من حقوق الإنسان وهو الحق في الحياة. وشددوا خلال هذا الحدث على أهمية انضمام المغرب لمصاف الدول التي ألغت عقوبة الإعدام انسجاما مع ما جاء في الفصل 20 من دستور 2011، و توصيات هيأة الإنصاف والمصالحة، والمجلس الوطني لحقوق الإنسان، ومع خيار المغرب الإستراتيجي الرامي إلى النهوض بمنظومة حقوق الإنسان.

فتح تبدل الموقف الألماني من ملف الصحراء المغربية تجاه دعم مقاربة الرباط للحل التي تتمثل في الحكم الذاتي للصحراء تحت سيادتها الباب بمصراعيه أمام تسريع التعاون في مجالات استراتيجية وتعزيز الشراكة الأمنية.

وشكل ذلك محور لقاء الجمعة بالرباط بين المدير العام للأمن الوطني ومراقبة التراب الوطني عبداللطيف حموشي، والمدير العام للشرطة الاتحادية بألمانيا دييتر رومان.

وجرى الاستقبال في إطار زيارة العمل التي يقوم بها المدير العام للشرطة الاتحادية الألمانية على رأس وفد أمني إلى المغرب، بهدف تطوير آليات التعاون الثنائي في المجال الأمني، وتعزيز الشراكة الأمنية بما يخدم المصالح المشتركة للمملكة المغربية وألمانيا، فضلا عن تقاسم التجارب والخبرات في مجال مكافحة الإرهاب ومختلف صور الجريمة المنظمة العابرة للحدود الوطنية.

♦لم يكن للتوترات الجيوسياسية وموجات الجفاف أي تأثير تقريبا على إمدادات القمح في المغرب. ففي الوقت الذي كانت فيه أوكرانيا وروسيا ثاني وثالث أكبر مصدرين للمغرب من هذه المادة، يبدو أن المملكة تتجه إلى أسواق أخرى، لا سيما الاتحاد الأوروبي والأرجنتين. إذا كان المغرب قادرا على التفاوض بشأن الوضع الحالي بمزيد من المرونة، فإن ذلك يعزى إلى حد كبير إلى الخيارات الاستراتيجية التي اعتمدتها المملكة على مدى العقود الماضية. وفي هذا السياق، أكد وزير الفلاحة محمد صديقي، أن المغرب اعتمد استراتيجية تقوم على تنويع الشركاء لتجنب كل العوامل التي يمكن أن يكون لها تأثير على السوق الوطنية.

♦ احتفل المغرب باليوم العالمي لمحاربة تشغيل الأطفال يوم الأحد 12 يونيو تحت شعار “الحماية الاجتماعية الشاملة لإنهاء تشغيل الأطفال”. لكن الظاهرة لاتزال تؤثر على عشرات الآلاف من الأطفال. وفي هذا السياق، أفادت المندوبية السامية للتخطيط بأن عدد الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 7 و17 سنة الذين يزاولون نشاطا اقتصاديا، بلغ 148.000 طفل خلال سنة 2021. وأبرزت المندوبية في مذكرة إخبارية بهذه المناسبة، أنه “خلال سنة 2021، من بين 7.493.000 طفل الذين تتراوح أعمارهم ما بين 7 وأقل من 17 سنة، بلغ عدد الأطفال النشيطين المشتغلين بالمغرب 148.000 طفل، وهو ما يمثل 2 في المائة من مجموع الأطفال الذين ينتمون إلى هذه الفئة العمرية”.

♦وقعت رئاسة النيابة العامة، مؤخرا بالرباط، على اتفاقية تعاون مع الهيئة الوطنية للمعلومات المالية، تهدف إلى تعزيز التنسيق بين الطرفين في مجال مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب والجرائم ذات الصلة، وذلك في إطار المعايير الدولية، خصوصا توصيات مجموعة العمل المالي، حيث يأتي توقيع هذه الاتفاقية في إطار تفعيل أحكام القانون رقم 43.05 المتعلق بمكافحة غسل الأموال، الذي تم تغييره وتتميمه خاصة بمقتضى القانون رقم 18- 12 المنشور بالجريدة الرسمية في يونيو 2021، وانطلاقا من الأهداف المشتركة بينهما لا سيما ما يـتـعـلـق بمكافحة جريمتي غسل الأموال وتمويل الإرهاب والجرائم الأصلية. وحسب بنود الاتفاقية، اتفق الطرفان على تفعيل التكوين المستمر عبر تأهيل العنصر البشري وتكوينه فيما يتعلق بضبط مخالفات أحكام القانون المذكور، وتحقيق النجاعة في الأبحاث والتحقيقات المالية في هذا المجال.

♦ وقع الاتحاد العام لمقاولات المغرب، واتحاد غرف التجارة والصناعة بالإمارات العربية المتحدة، مؤخرا بالرباط، مذكرة تفاهم حول إعادة تفعيل مجلس الأعمال المغربي الإماراتي. ووقع على المذكرة كل من رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، شكيب لعلج، والأمين العام لاتحاد غرف التجارة والصناعة بالإمارات، حميد محمد بن سالم، بحضور وزير الاقتصاد الإماراتي، عبد الله بن طوق المري، وفاعلين اقتصاديين من البلدين، وذلك على هامش حوار الأعمال الذي ينظمه الاتحاد العام لمقاولات المغرب بتعاون مع مبادرة “إنفستوبيديا”. ويشكل مجلس الأعمال، الذي سيرأسه من الجانب المغربي عبد المجيد عراقي حسيني، الرئيس المدير العام لمجموعة “طاقة المغرب”، منصة مشتركة لدعم ومواكبة المقاولات المغربية والإماراتية من أجل القيام باستثمارات مبتكرة ذات وقع كبير ومولدة للقيمة المضافة ومناصب الشغل.

♦ أكدت رئيسة مجلس الشيوخ بالمكسيك، أولغا سانتشيز كورديرو ، بالرباط ، أن المغرب يشكل بوابة المكسيك الى القارة الافريقية، مضيفة أن بلادها تولي “أهمية كبيرة” لتعاونها مع المملكة. وقالت المسؤولة المكسيكية، في تصريح للصحافة عقب مباحثاتها مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أن “المغرب يمثل بالنسبة لنا بوابة لولوج القارة الأفريقية وأن المكسيك أيضا بالنسبة للمملكة تشكل بوابة ليس فقط لأمريكا الشمالية ولكن أيضا لأمريكا اللاتينية”. كما أشارت كورديرو ، التي كانت مرفوقة برئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ المكسيكي، هيكتور فاسكونسيلوس ، إلى أن مباحثاتها مع بوريطة كانت فرصة لمناقشة جدول الأعمال الثنائي ، مشيرة إلى أن البلدين يلعبان دورا رئيسيا في محفل الأمم.

♦ أكدت وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، عواطف حيار، مؤخرا بالرباط، أن الوزارة بصدد إعداد سياسة عمومية مندمجة تعنى بالأسرة. وأضافت حيار التي كانت تتحدث خلال ندوة حول موضوع “التمكين والريادة في السياسات الأسرية”، نظمت في إطار فعاليات المعرض الدولي للنشر والكتاب، أن إعداد هذه السياسة المندمجة يتوخى منه النهوض بأوضاع الأسرة باعتبارها تمثل مدخلا حقيقيا لتحقيق التطور المجتمعي، ورافعة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية. وأشارت إلى أن ورش إعداد هذه السياسة العمومية يأخذ بعين الاعتبار دور الأسرة في تحقيق المساواة وتمكين النساء والنهوض بدورهن الريادي في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

♦ يحقق وكيل الملك بمحكمة القطب الجنحي بالبيضاء في فضيحة ارتشاء مستشارين جماعيين من أجل تغيير لونهم السياسي. وحسب الوثائق التي وصلت إلى القضاء فإن جريمة الارتشاء ثابتة في حق مستشارين جماعيين، حددت لهم 15 ألف درهم من أجل تغيير لونهم السياسي والدخول مع أحزاب أخرى. ويتورط في الملف رئيس جماعة معروف وبرلماني، إضافة إلى أسماء سياسيين وزوجاتهم. وتفجرت فضيحة الرشاوى أمام الملأ حين أعلن رئیس مجلس مقاطعة اتخاذ الإجراءات القانونية في حق مستشارين بعد توجيههما اتهاما إليه بتقديم أموال (رشاوى) لاستمالة مستشارين بالمجلس.

♦ أشاد كاتب الدولة الأمريكي، أنتوني بلينكن بجهود المغرب ومشروع “علاء الدين” في بناء الجسور بين الثقافات ومكافحة العنصرية والتعصب. وأعرب بلنكين، في كلمة مسجلة بثت في الجلسة الافتتاحية لأشغال المؤتمر الدولي “حوار طنجة”، الذي ينظمه مشروع “علاء الدين” بشراكة مع وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ومنظمة تحالف الحضارات التابعة للأمم المتحدة، عن ثنائه على الحكومة الحكومة المغربية ومشروع “علاء الدين”، في “بناء الجسور بين الثقافات ومكافحة كل أشكال العنصرية والتعصب”. وأشار كاتب الدولة الأمريكي إلى أهمية “حوار طنجة” ودوره في تعميق التفاهم بين الغرب، بما فيه الولايات المتحدة، وبلدان العالم الإسلامي.

♦ شكل لقاء انعقد بنيويورك حول الاستثمار المغربي الأمريكي، مناسبة لتسليط الضوء على فرص الاستثمار بالأقاليم الجنوبية للمملكة بفضل استراتيجية رائدة متعددة القطاعات يتم تنفيذها تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس. وخلال هذا اللقاء الذي نظمه مجلس جهة الداخلة- وادي الذهب بشراكة مع وزارة الصناعة والتجارة، تابع الحضور، ومن بينهم رجال أعمال أمريكيون، عروضا تفصيلية حول المشاريع الكبرى للبنى التحتية التي أضحت تشكل مصدر فخر لسكان الأقاليم الجنوبية، والتي تواصل جذب المزيد من الاستثمارات. وفي كلمة بالمناسبة، أبرز رئيس مجلس جهة الداخلة- وادي الذهب، الخطاط ينجا، أن هذا اللقاء الذي يروم التحفيز على الاستثمار، يأتي في أعقاب منتدى الأعمال المغربي- الأمريكي الذي انعقد في مارس الماضي في لؤلؤة الجنوب.

♦ أكد السفير، الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة، عمر هلال، في دوشانبي، أن الأمن المائي كان دائما في صلب اهتمامات ملوك المغرب. وقال هلال، خلال جلسة النقاش العام لمؤتمر الأمم المتحدة في دوشانبي حول الماء، المنظم من 6 إلى 9 يونيو، إنه ” بفضل السياسة الاستباقية في مجال الماء التي تم نهجها تماشيا مع الرؤية الملكية المستنيرة لجلالة المغفور له الحسن الثاني والتي تم تعزيزها من طرف جلالة الملك محمد السادس، انخرطت المملكة المغربية في وقت جد مبكر في سياسة وطنية تروم التحكم في الموارد المائية وتعبئتها”. وسجل أن المغرب، وعيا منه بالرهانات الاقتصادية والاجتماعية والاستراتيجية التي تمثلها المياه، قام ببناء أكثر من 149 سدا كبيرا، تم الانتهاء من أربعة سدود كبيرة في عام 2021، و15 سدا آخر قيد البناء، منها ثلاثة سدود سيتم الانتهاء منها هذا العام”.
 ♦ أكد مؤرخ المملكة المغربية عبد الحق المريني، أول أمس بالدار البيضاء، أن تشجيع الإبداع وتثمينه يعد ذا أهمية كبيرة، باعتبار الإبداع أغلى ثروة تمتلكها الأمم. وأوضح المريني، في كلمة له بمناسبة تكريمه خلال لقاء نظمته مؤسسة مسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء، ومؤسسة محمد الزرقطوني للثقافة والأبحاث، ومؤسسة عبد الهادي بوطالب للثقافة والعلم والتنوير الفكري، أن الإبداع يساهم بشكل كبير في إثراء الثقافة، وإغناء التراث التاريخي والأدبي والعلمي للبلاد. وقال مؤرخ المملكة، إن تكريم والاحتفاء بالشخصيات الفكرية، يعد بادرة طيبة وسنة دأبت مختلف المؤسسات والجمعيات الوطنية على تنظيمها، مبرزا أن “تكريم مختلف المبدعين والمبدعات المغاربة، يعد اعترافا صريحا بجميلهم على الثقافة في بلادنا”.

♦ حط المعرض الدولي المتنقل “العمران إكسبو مغاربة العالم”، الذي استأنف جولاته السنوية للقاء مغاربة العالم بعد عامين من التوقف بسبب الأزمة الصحية، أول أمس السبت، الرحال بالعاصمة الاسبانية مدريد. ونظم المعرض، الذي يقام على غرار نسخته الوطنية تحت رعاية وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، بالعاصمة الفرنسية باريس، محطته الأولى، في الفترة من 20 إلى 22 ماي المنصرم. وتتواصل المحطة الثانية للمعرض بمدريد من 10 إلى 12 يونيو الجاري، قبل الانتقال إلى بروكسيل ومدن أخرى.

♦ أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، بطنجة، أن الدين يجب أن يكون حصنا منيعا ضد التطرف، كما يدعو إلى ذلك صاحب الجلالة الملك محمد السادس من خلال الدبلوماسية الدينية للمملكة بإفريقيا. وقال بوريطة، في كلمة بمناسبة افتتاح أشغال المؤتمر الدولي “حوار طنجة” إنه “بالنسبة للمغرب، بلد أمير المؤمنين، ينبغي أن يكون الدين حصنا منيعا أمام التطرف، وليس ذريعة له. وهذا ما يدعو إليه جلالة الملك من خلال الدبلوماسية الدينية للمملكة بإفريقيا”، مشيرا إلى أن مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة، ومعهد محمد السادس لتكوين الأئمة والمرشدين والمرشدات، يرومان بالأساس مواجهة التطرف الذي يستشري على أبواب إفريقيا والنهوض بقيم الإسلام الوسطي المعتدل.

♦ انطلقت مؤخرا بطنجة فعاليات المؤتمر الدولي “حوار طنجة”، الذي ينظمه مشروع “علاء الدين” بشراكة مع وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي ومنظمة تحالف الحضارات التابعة للأمم المتحدة، من أجل إرساء جسور التفاهم بين ثقافات وحضارات العالم. وأكد المشاركون في “حوار طنجة”، الذي يحمل شعار “نحو أفق مشترك جديد”، أن هذه المبادرة تشكل فضاء لقادة العالم وزعمائه من أجل خوض حوار مفتوح لتحديد معالم مستقبل يقوم على قيم التحالف والتضامن الإنساني والعيش المشترك والاحترام المتبادل بين الحضارات والشعوب. وفي هذا السياق، أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أن النقاشات، على غرار تلك التي يشهدها “حوار طنجة”، ضرورية، باعتبار أن العالم بحاجة على الدوام إلى تفكير حر ورصين “خارج الصندوق” و”خارج الكتلة”، وإلى مقاربة سلسة للمواضيع المعقدة، فضلا عن التسامح الفكري وتنوع وجهات النظر.

♦ استقبل المدير العام للأمن الوطني ومراقبة التراب الوطني عبد اللطيف حموشي، مؤخرا بالرباط، المدير العام للشرطة الاتحادية بدولة ألمانيا دييتر رومان. وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن هذا الاستقبال جرى على هامش زيارة العمل التي يقوم بها المدير العام للشرطة الاتحادية الألمانية على رأس وفد أمني مهم للمغرب، بهدف تطوير آليات التعاون الثنائي في المجال الأمني، وتعزيز الشراكة الأمنية بما يخدم المصالح المشتركة للمملكة المغربية وجمهورية ألمانيا الاتحادية، فضلا عن تقاسم التجارب والخبرات في مجال مكافحة الإرهاب ومختلف صور الجريمة المنظمة العابرة للحدود الوطنية. وقد شدد المدير العام للشرطة الاتحادية الألمانية، بحسب البلاغ، على أن هذا اللقاء يجس د الإرادة الراسخة للسلطات الألمانية في تطوير التعاون الأمني مع المملكة المغربية، كما أنه يشكل منطلقا للارتقاء بالشراكة الأمنية الثنائية على أسس متينة قوامها المصداقية والثقة والمصلحة المشتركة.

♦ تمكنت عناصر الجمارك بميناء طنجة المتوسط، مؤخرا، من إحباط تهريب مبلغ مالي مهم يقدر بأزيد من 53 ألف أورو. وأفاد مصدر جمركي بأن عناصر الجمارك العاملة في منطقة الوصول عثرت على 53 ألف و700 أورو كان أحد المغاربة المقيمين بالخارج يحاول إدخالها إلى التراب الوطني دون القيام بالإجراءات المعمول بها والتصريح لدى إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة. وتابع المصدر نفسه بأنه تم العثور على هذا المبلغ المالي مدسوسا في حقيبة ظهر موضوعة بين الأمتعة المحمولة على متن سيارة مرقمة بإيطاليا.

♦ بلغ عدد المقاولات، التي تم إحداثها بالمغرب، خلال الأشهر الأربعة الأولى من السنة الجارية، 32 ألف و510 مقاولة. وذكر المكتب المغربي للملكية الصناعية والتجارية أن هذه المقاولات تنقسم بين الأشخاص الاعتباريين بـ22 ألف و819 مقاولة، والأشخاص الذاتيين بـ9 آلاف و691 مقاولة. وفيما يتعلق بالشكل القانوني، فإن 62.3 في المائة من المقاولات، التي تم إحداثها، من الشركات ذات المسؤولية المحدودة بشريك واحد، و 37.4 في المائة تنتمي للشركات ذات المسؤولية المحدودة، و0.2 في المائة شركات مجهولة الاسم، بحسب المكتب المغربي للملكية الصناعية والتجارية.

♦ في الوقت الذي بدأ فيه المغاربة في استعادة متدرجة للحياة الطبيعية، من خلال التخلص من الكمامات وعودة المهرجانات والتخطيط لعطلتهم الصيفية، فإن كوفيد-19 ومتحوراته العديدة تعود إلى الساحة من جديد. المؤشرات الوبائية ليست باللون الأحمر بعد، لكن معدل الإصابات يشهد ارتفاعا تدريجيا للأسبوع الخامس على التوالي، مما يثير الشك والقلق لدى الساكنة غير القادرة على تحمل التكاليف النفسية والمادية لموجة محتملة. وفي الوقت الحالي ، يعلن علماء الفيروسات أن الوضع تحت السيطرة، لكن لا يستبعدون سيناريو “الكارثة”، خاصة مع اقتراب موسم الصيف وعيد الأضحى.

♦تم أول أمس السبت بفضاء المعرض الدولي للكتاب، تتويج فضاء البرلمان بجائزة “الرواق الأكثر ولوجية” عن فئة العارضين المؤسساتيين. وقد س ل مت هذه الجائزة للمشرفين على الرواق من طرف وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، عواطف حيار، ووزير الشباب والثقافة والتواصل، محمد المهدي بنسعيد “اعترافا وتثمينا لمجهوداتهم في تمكين الأشخاص في وضعية إعاقة من الحق في الولوج الى المعرفة والثقافة”. و تتوخى مشاركة المؤسسة التشريعية وهي الأولى من نوعها في هذا الحدث الثقافي، فتح أبواب البرلمان أمام العموم، ولاسيما الأجيال الصاعدة، لترسيخ فكرة أساسية تتمثل في كون المملكة دولة مؤسسات، يضطلع فيها البرلمان بدور هام في ترسيخ البناء الديمقراطي، ويعمل ممثلو الأمة من خلاله على الدفاع عن مصالح المواطنين والقضايا الكبرى للوطن.

♦ قال شكيب لعلج، رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، إن الصفقات العمومية تمثل قاطرة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية للمملكة، إذ تعادل 200 مليار درهم سنويا. وأشار لعلج، خلال انعقاد الجمع العام العادي للاتحاد العام لمقاولات المغرب، إلى مشروع إصلاح المرسوم المتعلق بالصفقات العمومية قائلا “نحن نتابع هذا الإصلاح عن قرب، من خلال فريق عمل متخصص، حتى يعود بالفائدة على المقاولات”. بالإضافة إلى ذلك، أكد لعلج على أهمية تطوير علامة “صنع في المغرب”، مسجلا أنه يجري إعداد دفتر التحملات لهذه العلامة.

♦على الرغم من الإجراءات المتخذة قبل بدء عملية مرحبا 2022، فإن أسعار التذاكر آخذة في الارتفاع، مما يعود بفائدة أكبر على شركات النقل الأجنبية التي تستفيد من شبه غياب للأسطول المغربي. التذاكر تخضع أسعارها لسوق العرض والطلب، حيث يتم تحديدها بسعر موسم الذروة. فابتداء من 12 يونيو، يتعين دفع ما لا يقل عن 227 أورو ( أي حوالي 2500 درهم) للسفر، على سبيل المثال، من طريفة إلى طنجة.

♦ أعلنت هيئة مراقبة التأمينات والاحتياط الاجتماعي (ACAPS) عن تعميم توجيهات جديدة متعلقة بالوسائط الإلكترونية لبيع منتجات التأمين عبر الإنترنت، والتي ستدخل حيز التنفيذ ابتداء من فاتح يوليوز القادم. وذكرت الهيئة في بلاغ لها، أن هذه المبادئ التوجيهية تروم تبسيط عملية إنشاء أنظمة المبيعات عبر الأنترنت من خلال تزويد مختلف الفاعلين برؤية واضحة بهذا الشأن. وحسب البلاغ تحدد التوجيهات المذكورة الشروط والأحكام التي يجب مراعاتها من قبل شركات التأمين وإعادة التأمين، وكذلك وسطاء التأمين والهيئات الأخرى المصرح لها بتقديم معاملات التأمين للجمهور، بغية إنشاء نظام إلكتروني للتسويق عبر الأنترنت مما يسمح بإبرام عقود التأمين.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: