google.com, pub-4622360082312857, DIRECT, f08c47fec0942fa0

جمعيات مغربية تحتفل باليوم العالمي للعيش معا في سلام ببروكسيل

بوشعيب البازي

تم اليوم الثلاثاء بمقر بلدية سان جوس ببروكسيل الاحتفال للمرة الثانية  باليوم العالمي للعيش معا في سلام الذي بادرت به البلدية و بمشاركة مع جمعيات رائدة في مدينة بروكسيل، حيث تم تنظيم هذا الحفل بالتعاون مع جمعية عالم الانسانية و جمعية إرث النساء ببروكسيل .

و ترأس هذا الحفل عمدة بلدية سان جوس السيد إمير كير، بحضور السفير الفلسطيني ببلجيكا و السفير الكونكولي.

و قال إمير كير في كلمته الافتتاحية “يشارك الشعب المغربي، انطلاقا من تاريخه و قيمه و تضحياته، ايمانه الشديد ان العيش معا في سلام هو الجواب اللازم لكل أشكال التعصب و الكره و التمييز و رفض الاخر التي تنامت بشكل كبير خلال السنوات الأخيرة في العالم”.

و تم ترسيم اليوم العالمي للعيش معا في سلام من طرف منظمة الامم المتحدة سنة 2017. و تعتبر اللائحة المتعلقة بهذا اليوم، حيث تمت المصادقة عليها بالإجماع من طرف 193 بلدا عضوا في منظمة الامم المتحدة.

و يتمثل الهدف من اللائحة (130/72) للجمعية العامة لمنظمة الامم المتحدة في تشجيع “التعبئة المتواصلة للجهود المبذولة من طرف المجتمع  الدولي لصالح السلم و التسامح و التكامل و التفاهم و التضامن”.

و يعتبر هذا اليوم “مناسبة للجميع للتعبير عن رغبتهم العميقة في العيش و في العمل سويا، متحدين في الاختلاف و في التنوع من أجل بناء عالم مستدام يقوم على اساس السلم و التضامن و الانسجام”.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: