google.com, pub-4622360082312857, DIRECT, f08c47fec0942fa0

أعمدة محطة القطار بالرباط المثيرة للجدل وهدم وشيك بعد توقف الأشغال و تبديد الملايير .

La redaction

أفادت بعض المصادر نقلا عن مصادر أخرى مطلعة ، عن قرب هدم ونزع الأعمدة الحديدية الضخمة التي شيدت بمحطة القطار الرباط المدينة ضمن مشروع رصد له 45 مليار سنتيم.

وأضافت ذات المصادر ، أن عملية تفكيك الأعمدة الفولاذية ستغلق وتطوي صفحة هذا المشروع المثير للجدل، بعد أن توقفت الأشغال به منذ أزيد من ثلاث سنوات عقب غضبة ملكية طالت طريقة الإنجاز التي شوهت قلب العاصمة.

ويبرهن واقع الحال ، توقف الأشغال بالمحطة التي صارت عبارة عن بناية شبه مهملة، فيما بقيت الأعمدة، والستار الحديدي شاهدين على تبديد الملايير في مشروع جر على المغرب انتقادات دولية ، وخلقت عدة تساؤلات لدى المواطنين .

وأضافت ذات المصادر ، أن كل هذا جاء بعد أن هددت اليونسكو، بسحب الرباط من لائحة التراث العالمي.

وشددت المنظمة على أن مسؤولي الرباط لم يوفوا بإلتزاماتهم المتعلقة بتأثير هذا النوع من المشاريع على الواجهة البصرية للعاصمة.

وكانت الحكومة المغربية قد توصلت برسالة صارمة من لجنة التراث العالمي بخصوص بعض المشاريع المبرمجة في إطار برنامج التأهيل الحضري للرباط .

وفي نفس السياق ، أردفت ذات المصادر أن الإنتقادات شملت بالأساس أشياء أخرى وتوسعة محطة الرباط المدينة، وهو المشروع الذي إنتهى بكارثة شوهت المنطقة، كما هو حال بالنسبة للمظلة الحديدية التي أقيمت بساحة الحسن الثاني، والتي كلفت بدورها 5 ملايير سنتيم.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: