المغرب يعتقل إيرانيين وبلغارا يشتبه في ارتباطهم بشبكة دولية للاتجار بالبشر

حنان الفاتحي

أوقفت الشرطة المغربية ثلاثة مواطنين إيرانيين وأربعة بلغار بالدار البيضاء للاشتباه في “ارتباطهم بشبكة دولية للاتجار بالبشر وتنظيم الهجرة غير المشروعة”، وفق ما أعلن بيان للمديرية العامة للأمن الوطني الأربعاء.

وقال البيان، الذي نشرته وكالة الأنباء المغربية، إن “عمليات المراقبة الحدودية بمطار محمد الخامس الدولي أسفرت عن توقيف ثلاثة مواطنين إيرانيين، في حالة تلبس بمحاولة الهجرة بطريقة غير مشروعة نحو أحد المطارات الإسبانية، باستعمال وثائق سفر مزورة”.

وأسفرت التحقيقات عن توقيف أربعة بلغار “يشتبه في تورطهم في التخطيط والإعداد لتنفيذ هذه المحاولة للهجرة غير المشروعة”، بحسب المصدر نفسه.

ووضع المشتبه بهم، الذين أوقفوا الثلاثاء، رهن الحراسة النظرية حيث تستمر التحقيقات “لتحديد الأسلوب الإجرامي المعتمد”، و”الكشف عن تقاطعات هذه الشبكة مع الشبكات الأوروبية والآسيوية للهجرة غير النظامية”، وفق ما أوضح البيان. وتتراوح أعمارهم بين 28 و68 عاما.

وأشارت الشرطة المغربية أيضا إلى حجز مجموعة من وثائق السفر الأجنبية المزورة، وعدة بطاقات سفر خاصة بالصعود للطائرة، وهواتف نقالة تحمل شرائح اتصال دولية، “لتسهيل التواصل بين عناصر الشبكة الدولية والمرشحين خلال عمليات العبور”.

ويعد المغرب ممرا تقليديا للهجرة غير النظامية نحو أوروبا، لكنها تتم أساسا على متن قوارب تنطلق من السواحل المتوسطية شمالا باتجاه إسبانيا، أو السواحل الأطلسية باتجاه جزر الكناري.

والعام الماضي فككت 150 شبكة تنشط في تنظيم الهجرة غير النظامية، وفق حصيلة رسمية للمديرية العامة للأمن الوطني.

وتعود النجاعة المغربية في التعاطي مع ملف المهاجرين غير النظاميين، إلى وجاهة سياسة الهجرة التي أطلقها العاهل المغربي الملك محمد السادس عام 2013، والتي مكنت من حماية المهاجرين من شبكات الاتجار بالبشر.

وساهم التقارب الدبلوماسي الأخير بين المغرب وإسبانيا في التخفيف من موجات الهجرة غير النظامية إلى التراب الإيبيري، وهو ما يعكس حاجة مدريد إلى دعم الرباط في مسألة تدبير الحدود البحرية.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: