مناورات عسكرية جزائرية ـ روسية قرب الحدود المغربية خريف هذا العام

اردان ماجدة

تشهد الحركة الدبلوماسية على محور الجزائر موسكو نشاطا لافتا هذه الأيام، فبعد أن زار وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة العاصمة الروسية في مهمة دبلوماسية ذات بعد محلي وعربي يتعلق بالوساطة في الأزمة الأوكرانية، ينتظر أن يصل لافروف إلى الجزائر بالمثل في الأيام المقبلة، وفق ما كشفت عنه مواقع روسية رسمية، دون تحديد توقيت الزيارة.
وعقب ساعات من لقاءات لعمامرة، أعلنت المنطقة العسكرية الجنوبية الروسية عن تنظيم مناورات مشتركة لمكافحة الإرهاب للقوات البرية الروسية والجزائرية.
وأشار بيان أذاعته وكالة “تاس” الروسية إلى “انعقاد المؤتمر التخطيطي الأول بمدينة فلاديقوقاز الروسية للإعداد لمناورات القوات البرية الروسية الجزائرية المشتركة لمكافحة الإرهاب، والتي من المقرر إجراؤها في نوفمبر من هذا العام في قاعدة حماقير في الجمهورية الجزائرية”.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: