google.com, pub-4622360082312857, DIRECT, f08c47fec0942fa0

بوادر إجراءات جديدة للتخفيف من التدابير الإحترازية بالمغرب.

La redaction

أفادت بعض المصادر المتطابقة ، ان وزارة الصحة والحماية الإجتماعية، قد تعلن بعد إجتماعها يوم 14 فبراير الجاري مع أعضاء اللجنة العلمية والتقنية، عن إجراءات جديدة تهم تحديد خطة أولية للتخفيف من التدابير الإحترازية بالمغرب، بعد دخول المملكة مرحلة الإستقرار الوبائي، وبالتالي إنتقالها إلى المنطقة البرتقالية.

وأضافت ذات المصادر ، انه من المنتظر أن تنتهي جائحة “كورونا” مع فصل الربيع، مع بقاء الفيروس حاضرا ، كما أنه بات من الضروري تغيير خطة مواجهته، نظرا لكون التدابير الإحترازية المتبعة حاليا لن تنفع في المرحلة المقبلة.

وينتظر أن تخرج اللجنة العلمية بتوصيات، من قبيل إلغاء إجبارية الكمامة والتباعد الجسدي وعودة التجمعات الكبرى التي تفوق 100 شخص في الأماكن المغلقة، على أساس إستمرار العمل بجواز التلقيح ضد “كورونا”، الذي يتضمن الجرعة الثالثة المعززة للمناعة .

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: