google.com, pub-4622360082312857, DIRECT, f08c47fec0942fa0

المغرب يعلن عن استئناف علاقاته مع ألمانيا

حنان الفاتحي

رحبت المملكة المغربية، الأربعاء، بـ”الإعلان الإيجابي والمواقف البناءة التي تم التعبير عنها مؤخرا من قبل الحكومة الفيدرالية الجديدة لألمانيا.”
وفي بيان لوزارة الخارجية تلقت “أخبارنا الجالية“ نسخة منه، جرى التأكيد على أن التعبير عن هذه المواقف يُتيح استئناف التعاون الثنائي وعودة عمل التمثيليات الدبلوماسية للبلدين بالرباط وبرلين إلى شكله الطبيعي.
وأضاف البيان أن المغرب يأمل أن تقترن تلك التصريحات بالأفعال، بما يعكس روحا جديدة ويعطي انطلاقة جديدة للعلاقة على أساس الوضوح والاحترام المتبادل.
وكانت الحكومة الألمانية نشرت على موقعها الإلكتروني الرسمي بيانا حول العلاقات الثنائية بين ألمانيا والمغرب، أكدت فيه أن المملكة المغربية تعدّ حلقة وصل مهمة بين الشمال والجنوب على الصعيدين السياسي والثقافي والاقتصادي، مؤكدة أنها شريك رئيسي للاتحاد الأوروبي وألمانيا في شمال إفريقيا، ومذكّرة بأن البلدين يقيمان علاقات دبلوماسية منذ عام 1956.
وتابع البيان أن المغرب أطلق إصلاحات واسعة النطاق خلال العقد الماضي، وأشار إلى أن هذه الدولة تلعب دورًا مهمًا في الاستقرار والتنمية المستدامة في المنطقة، وقدم مثالا بالتزامها الدبلوماسي في عملية السلام الليبية.
ومن جهة أخرى، يضيف البيان، تعمل الأمم المتحدة تحت إشراف المبعوث الشخصي المعين حديثًا للأمين العام للأمم المتحدة، ستافان دي ميستورا، لإيجاد حل لقضية الصحراء الغربية.
وأكدت الحكومة الفيدرالية الألمانية في بيانها، أن موقفها من النزاع ظل دون تغيير لعقود، فهي تدعم المبعوث الشخصي في سعيه لتحقيق نتيجة سياسية عادلة ودائمة ومقبولة للطرفين على أساس قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة 2602 (الصادر عام 2021). وأثنت على مبادرة المغرب قائلة إن هذا الأخير “قدم مساهمة مهمة في هذا المجال عام 2007 مع خطة الحكم الذاتي.”

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: