البحرية الملكية تشارك في أضخم مناورات للناتو في غياب تام للبحرية الجزائرية .  

La redaction

أفادت بعض المصادر الإعلامية، أن قوات البحرية الملكية المغربية ستشارك بصفة مشارك أو مراقب في أضخم مناورات يقودها حلف الناتو، في غياب تام للبحرية الجزائرية.

وأضافت ذات المصادر، أن المغرب سيخوض تمارين عسكرية مع باقي جيوش الدول المشاركة، بإرساله قطعا حربية بحرية إلى المياه الإقليمية البلجيكية ، حيث أن هذه التمارين تحاكي حروب الواقع. وأكدت نفس المصادر، أن هذه المناورات تحمل إسم “2022 daynamic move”، وستستمر في الفترة الممتدة مابين 21 يناير إلى غاية 8 فبراير من السنة المقبلة 2022.

وفي نفس السياق ذكرت ذات المصادر، أن هذه التدريبات العسكرية البحرية ستشمل أيضا “الحرب البرمائية، وحرب المناورة البرية، وعمليات الغطس، وعمليات الإعتراض البحري ، وتكامل العمليات الخاصة، والحرب ضد الغواصات، وعمليات البحث والإنقاذ ، والدفاع الجوي .

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: