عامل اقليم اوسرد عبد الرحمان الجوهري يعطي انطلاق مشاريع استراتيجية كبرى لتأهيل الاقليم بمناسبة الذكرى46 للمسيرة الخضراء المظفرة

نورالدين الفيزاري

في إطار الاحتفالات المخلدة للذكر 46 للمسيرة الخضراء المظفرة، اشرف السيد عامل اقليم اوسرد عبد الرحمان الجواهري، مرفوقا بوفد من منتخبي الاقليم، وبحضور السيد المدير العام للمكتب الوطني للماء والكهرباء، عبد الرحيم الرفيعي على تدشين مجموعة من المشاريع والاوراش التنموية بكل من مركز بئر كندوز والمعبر الحدودي الكراكرات.
وقد همت تدشينات السيد عامل الاقليم بهذه المناسبة الغالية مجموعة من الاوراش اهمها اعطاء انطلاقة مشروع تزويد المعبر الحدودي الكركرات بالماء الصالح للشرب، وضع الحجر الاساس لتهيئة منطقة التجارة والتوزيع على مساحة تمتد الى 60 هكتارا، منها 30 هكتار بمركز بئر كندوز واخرى بالمعبر الحدودي الكركرات والتي تعتبر رافعة اقتصادية ترسم ملامح مستقبل اقتصادي واستثماري مهم باقليم اوسرد باعتباره بوابة المغرب على افريقيا.
كما عرف المعبر الحدودي الكركرات اعطاء انطلاقة اشغال الربط بشبكة الكهرباء من خلال المحطة الحرارية بمكركز بئركندوز، وفي اطار التهيئة الحضرية لاقليم اوسرد اعطى السيد عامل الاقليم الانطلاقة الفعلية للطريق الرابطة بين مركز بئر كندوز وميناء امهيريز والحي الصناعي المسيرة ، الطريق التي ستفسح المجال لرواج اقتصادي وتجاري مهم سينمي ولا شك من دينامية الاقليم الاقتصادية والاجتماعية.
وفيما يخص ربط إقليم أوسرد بشبكة الماء والكهرباء فقد قام المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب ببرمجة عدة مشاريع تهدف إلى مواكبة التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالجماعات والمراكز الصاعدة بالإقليم. حيث تم التوقيع على عدة اتفاقيات شراكة بين المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب وإقليم أوسرد وجهة الداخلة وادي الذهب وجماعة بئر كندوز والمديرية العامة للجماعات الترابية بالإضافة الى وكالة تنمية اقاليم الجنوب للمملكة سيقوم بموجبها المكتب بتعميم الكهربة على صعيد المراكز الصاعدة لإقليم أوسرد بتكلفة إجمالية تناهز 188 مليون درهم.
و فيما يتعلق بمجال الماء الصالح للشرب وعلى مستوى المعبر الحدودي الكركرات، أعطى السيد عبد الرحمان الجوهري والسيد المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، انطلاقة أشغال مشروع تزويد المعبر بالماء الصالح للشرب. ويشمل هذا المشروع إنجاز وتجهيز ثقب جديد ومحطة لتحلية ماء البحر بصبيب يصل الى 432 متر مكعب في اليوم وإنجاز خزان عالي سعته 200 متر مكعب. وتقدر الكلفة المالية للمشروع، الذي سيمكن من تلبية الحاجيات من الماء الشروب على المدى القريب والمتوسط لساكنة المركز، بحوالي 24 مليون درهم يتم تمويلها من طرف وكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم جنوب المملكة (20 مليون درهم) والمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب (4 ملايين درهم).وستساهم هذه المشاريع الطموحة والمهيكلة في تلبية الطلب المتزايد على الطاقة الكهربائية والماء الصالح للشرب وخدمات التطهير السائل وفي التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالأقاليم الجنوبية للمملكة وكذا التشجيع على الاستثمار بهذه المنطقة الحيوية المطلة على إفريقيا جنوب الصحراء.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: