تجويع الشعب الجزائري من طرف الجنرالات

La rédaction

هاتين الصورتين، ألتقطتا اليوم 16 شتنبر  2021 في الجزائر العاصمة،

*  الأولى لجزائريين ينتظرون في طابور طويل من أجل شراء اللوبيا والعدس،

*  والصورة الثانية لنساء من مرتزقة البوليساريو، يزعمن أنهن أنشأوا جمعية جديدة تدافع عن حقوق المرأة الصحراوية

*  كلش خالص من خزينة الدولة الجزائرية، وفروا لهم  ألذ ماطاب من الطعام و الشراب، زائد تخصيص ميزانية سنوية لهذه الجمعية،  شعب يعاني الويلات و الطوابير اليومية وعصابة البوليساريو تتمتع على ظهور الشعب الجزائري المغلوب على أمره.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: