بين السخرية والأمل في التغيير.. مغاربة يترقبون الإعلان عن نتائج الانتخابات

الشافي

تسلح رواد منصات التواصل الاجتماعي بالمغرب، بسلاح السخرية والأمل في التغيير في انتظار الإعلان عن نتائج الانتخابات البرلمانية والجماعية والجهوية.
وزخرت هذه المنصات طلية يوم الاقتراع بتدوينات ومنشورات على “فيسبوك”، تناولوا بعض طرفات المرشحين والناخبين على حد سواء.

ويعقد الناخبون المغاربة أملا كبيرا على هذه الانتخابات في صعود وجود شابة وطاقات ذات كفاءة، لتدبير الشأن المحلي والجهوي والوطني، لمعالجة الإشكالات التي تعيق تحقيق تنمية شاملة.

وينتظر أن تعلن وزارة الداخلية عن نتائج انتخاب أعضاء مجلس النواب، ومجالس الجماعات والجهات، بعدما أغلقت أبواب مكتب التصويت على الساعة السابعة من مساء اليوم.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: