رغم حظر التنقل الليلي و”كورونا”.. مغاربة يحتفلون بعاشوراء ويوقدون “الشعالة”

الشافي

لم تمنع حالة الطوارئ الصحية وحظر التنقل الليلي الذي يبدأ على الساعة التاسعة ليلا، مواطنين مغاربة من الاحتفال بليلة عاشوراء.
وتحولت أحياء بمدينة الدار البيضاء مباشرة بعد صلاة العشاء، إلى قاعة أفراح مفتوحة تضم أطفالا وشبابا بين من يلهو بالمفرقعات النارية ومن وجد ضالته في الرقص والغناء، دون اكتراث للظرفية الصحية الصعبة التي تمر بها البلاد بسبب جائحة كورونا.

واحتفل شباب بأحياء سباتة والبرنوصي وسيدي معروف وغيرها، بإيقاد “الشعالة” من خلال إحراق إطارات السيارات التي جمعوها سلفا لهذا الغرض.

ووفق المعطيات التي تتوفر عليها، فإن الأمر لم يقتصر على مدينة معينة بل شهدت مدن عديدة بالمملكة احتفالات بليلة عاشوراء ما تزال مستمرة ببعضها لحد اللحظة.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: