الجزائر تطالب الرباط بتوضيح تصريحات ممثلها الأممي حول دعم “حق تقرير مصير شعب القبائل”

شنتوف

أدانت الجزائر بشدة ما وصفته، اليوم الجمعة، بـ”الانحراف الخطير” للبعثة الدبلوماسية المغربية في الأمم المتحدة، بعد توزيعها مذكرة رسمية يعلن فيها المغرب دعمه بشكل صريح “حق تقرير المصير لشعب القبائل”.

والخميس، نقلت وسائل إعلام مغربية عن سفير بلادها بالأمم المتحدة، عمر هلال، أنه دعا خلال اجتماع دول عدم الانحياز يومي 13 و14 يوليو/ تموز الجاري، إلى “استقلال شعب القبائل” بالجزائر.

دعوة هلال جاءت بعد إعلان وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة، دعم حق تقرير مصير سكان الصحراء الغربية، المتنازع عليها بين المغرب وجبهة البوليساريو منذ عام 1975.

وردا على ذلك، قال بيان الخارجية الجزائرية “قامت الممثلية الدبلوماسية المغربية بنيويورك (بالأمم المتحدة) بتوزيع وثيقة رسمية على جميع الدول الأعضاء في حركة عدم الانحياز، يكرس محتواها بصفة رسمية انخراط المملكة المغربية في حملة معادية للجزائر”، من خلال “الدعم العام والصريح لحق مزعوم في تقرير المصير لشعب القبايل” والذي، وفقا للمذكرة، “يعاني أطول احتلال أجنبي”.

واعتبر البيان أن هذه المذكرة “اعتراف بالدعم المغربي متعدد الأوجه المقدم حاليا لمجموعة إرهابية معروفة”، في اشارة لحركة “الماك” الانفصالية التي صنفتها الجزائر مؤخرا كحركة إرهابية، إلى جانب “حركة رشاد”، مشيرة إلى أن دعم المغرب الحالي لهذه الحركة، أي “الماك”، لا يختلف عما كان “الحال مع دعم الجماعات الإرهابية التي تسببت في إراقة دماء الجزائريين في العشرية السوداء”.

ووصف بيان الخارجية الجزائرية التصريح الدبلوماسي المغربي بـ”المجازف وغير المسؤول والمناور”، وشدد على أنه “جزء من محاولة قصيرة النظر واختزالية وغير مجدية تهدف إلى خلق خلط مشين بين مسألة إنهاء الاستعمار المعترف بها على هذا النحو من قبل المجتمع الدولي وبين ما هو مجرد مؤامرة تحاك ضد وحدة الأمة الجزائرية”.

واعتبرت الجزائر أن التصريح المغربي “يتعارض مباشرة مع المبادئ والاتفاقيات التي تهيكل وتلهم العلاقات الجزائرية المغربية. فضلا عن كونه يتعارض بصفة صارخة مع القانون الدولي والقانون التأسيسي للاتحاد الأفريقي”.

وأدانت الجزائر بشدة ما وصفته بـ”الانحراف الخطير ، بما في ذلك بالنسبة للمملكة المغربية نفسها داخل حدودها المعترف بها دوليا”.

وختم بيان الخارجية الجزائرية بالقول “في ظل هذه الوضعية الناشئة عن عمل دبلوماسي مريب قام به سفير، يحق للجزائر، الجمهورية ذات السيادة وغير القابلة للتجزئة، أن تنتظر توضيحا لموقف المملكة المغربية النهائي بشأن هذا الحادث البالغ الخطورة”.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: