الحقيقة المرة : الجواهري يهاجم الأحزاب السياسية ويسميها ب” الباكور والزعتر”

نورالدين النايم

انتقد والي بنك المغرب، عبد اللطيف الجواهري، أداء ومردود الأحزاب المغربية، واصفا إياها ب”الباكور والزعتر“، قبل أن يعود ويسحب الكلمتين، مشيراً في نفس السياق إلى غياب الثقة بين المواطن المغربي والأحزاب السياسية.

وقال الجواهري خلال حديثه بالندوة الصحفية المنظمة عن بعد “الناس ما بقاتش كتيق فهاد الأحزاب والباكور والزعتر“، مسترسلا بالقول :”العزوف عن الانتخابات يطرح نفسه، والمواطن لم يعد يثق، والمشكل الأساسي مشكل ثقة ليس في السياسيين فقط، وحتى من ينتمي للقطاع العام مست الثقة فيه“.

وأضاف عبد اللطيف الجواهري بالقول :”الناس لم تعد تثق فينا وهذا هو المشكل الذي ينبغي أن يطرح بالأساس”، مؤكدا أن المغاربة لا يثقون في الأحزاب وكل من يحتاج لأمر معين يتجه للملك، وهو أمر غير مقبول، على حد تعبير ذات المتحدث.

وقال الجواهري :“لم تعد تثق في هذه الأحزاب”، وكل من يحتاج لأمر معين يتجه إلى الملك، مؤكدا أن من غير المقبول أن “يقوم جلالة الملك بكل شيء، هل سيبدأ يقوم بكل من الاستراتيجيات العليا والمشاكل الدينية بصفته أميرا للمؤمنين وغيرها، وإلى أين سينزل”.

وواصل الجواهري انتقاذاته للأحزاب السياسية المغربية مع قرب الانتخابات بالقول :”بعض المرات أذهل من أنه في ظرف 5 سنوات سنعمل على جميع القطاعات، كالتعليم والصحة و… اعمل وبقي وقل عندي 4 أو 5 أولويات سأشتغل عليها….هذه الوعود ستصطدم بالإمكانيات. وهذا هو المشكل”.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: