الإنفصاليين عيسى أعراب و كريم أعريل وراء تدنيس العلم المغربي بألمانيا

يوسف الفرج

من جديد، قام الانفصالي عيسى أعراب المقيم بمدينة لييج البلجيكية ، السبت، بتدنيس العلم الوطني المغربي بألمانيا.

وظهر أعراب وهو يلقي بالعلم المغربي على الأرض ويحاول الدوس عليه بعد انتزاعه من أعلى مقر السفارة المغربية بالعاصمة الألمانية برلين إلا أن تدخلا بطوليا لأحد المغاربة مكن من ثني الانفصالي ومن معه عن دوس العلم المغربي بالأحذية، إذ دافع عن الراية بانفعال كبير، وتمكن من طرد المعتدي قبل رفع الراية الوطنية عن الأرض.

وهذه ليست المرة الأولى التي يعمد فيها هذا الشخص ذو النزعة الانفصالية إلى تدنيس العلم الوطني المغربي، بل سبق له أن أقدم على نفس الفعل أكثر من مرة بمقر القنصلية المغربية بمدينة اوتريخت، و بإسبانيا وسبق له أن زار الجزائر مرات عديدة بين 2014 و 2018، وكان في حراك الريف وهو من المروجين للإنفصال.

فالمتطاولين كريم أعريل المقيم بمدينة أوتريخت الهولندية و عيسى أعراب المقيم بمدينة لييج البلجيكية اللذان يدعيان دفاعهما عن الحق والمشروعية ويتكلمان باسم الشعب دون حق ولا تفويض، قاما  بإنزال العلم الوطني الأحمر بنجمته الخضراء من سفارة المغرب ببرلين، بشكل غير مسؤول في خرق لكافة القيم الوطنية التي  تستهدف التفرقة العنصرية بين مكونات الوطن الواحد.

وفي أولى ردود الأفعال بخصوص هذا الحدث، استنكرت “الجالية المغربية ” ببلجيكا ، التطاول الفظ الذي قام به هؤلاء الإنفصاليين  بعد أن قاموا بإنزال العلم المغربي عن بوابة السفارة المغربية ببرلين، بعد استعانتهم بسلم السبت 24 أبريل، كما قام كريم أعريل المعروف بكريم أمنوس  بتوثيق هذا التطاول عبر فيديو تم بثه على مواقع التواصل

وكان فيديو متداول أظهر محاولة سيدة من داخل السفارة منع المعتدين من انزال العلم، إلا أنهما تمكنا من ذلك قبل أن يتدخل مغربي كان بعين المكان لمنعهم من تدنيسه، وطردهم من المكان.

 

اترك رد

تعليق 1
  1. عبدالحكيم عبدلاوي يقول

    بيان استنكاري

    بعد الحداثة المشبوهة من طرف اعداء الوطن و الوطنية المتمثلة فى محاولة تدنيس الراية الوطنية بالسفارة المغربية بألمانيا. إننا كفاعلين في المجتمع المدني نشجب هذه الممارسات اللااخلاقية و ندين بمرتكبيها هؤلاء الانفصاليين العملاء المجندين خلف أجندة خارجية معروفة .
    إن العبث بالراية الوطنية ليس عبثا بقطعة قماش كما يتصور البعض لكنه ضرب في روح الشعب المغربي و كرامته و ضرب في كفاح آباءنا و أجدادنا. لذا نطلب من الجهاة المسؤولة أن ينزلوا على المرتكبين ما يتطلبه القانون و لا تاخذكم في الخونة رأفة أو رحمة إلا من تاب قبل القدرة عليه.
    و شعارنا الخالد: الله الوطن الملك و ليخسا الخونة الحاقدون .
    عن مندوب مجلس الشرفاء العلويين ببلجيكا و الناطق الرسمي باسم ج زاوية مولاي علي الشريف السيد عبدالحكيم عبدلاوي.

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: