بدء محاكمة فنانين جزائريين في مراكش بتهمة الإساءة إلى المغاربة

حنان الفاتحي

انطلقت الأربعاء في مراكش محاكمة فنانين جزائريين يحملان الجنسية الفرنسية، متهمين بنشر مقاطع فيديو تتضمن إساءة للمرأة المغربية والأطفال المغاربة.
وحسب مصادر مطلعة فصك الاتهام في مواجهة الكوميديين إبراهيم بوهليل وإيدي بوشنافة المتابعين في حالة اعتقال، تضمّن تهما تتعلق بتسجيل وبث صور أشخاص دون موافقتهم، وبث وتوزيع تركيبة صور أشخاص دون موافقتهم، وتوزيع ادعاءات ووقائع كاذبة قصد التشهير بهم، والمساس بالحياة الخاصة بهم والتغرير بقاصرين يقل سنهم عن 18 سنة والمشاركة في ذلك.

وانتشر الفيديو على نطاق واسع عبر وسائط التواصل الاجتماعي، متضمنا عبارات وُصفت بأنها تنطوي على إساءة حقيقية وإهانة واضحة وصريحة للمرأة المغربية، فضلا عن استغلال قاصرين.

أصحاب الفيديو استغلوا أطفالا يبيعون المناديل الورقية والورود، وأظهروهم على أنّهم نتاج علاقات غير شرعية من بائعات هوى، تعوّدن على تقديم أجسادهن مقابل 100 درهم في إشارة ضمنية إلى الدعارة.

وتعالت الأصوات على نطاق واسع، ما أجج غضب فئة عريضة طالبت بضرورة متابعة المتورطين في هذا الفعل المجرم قانونا، الشيء الذي جعل النيابة العامة في مراكش تقرّر متابعة اثنين منهما في حالة اعتقال، في حين أن المتهم الثالث المتابع في حالة سراح، كان مصير ملفه الحفظ.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: