القنيطرة…إسدال الستار على قضية جوطية بنعباد ، المحكمة توزع أحكاما قاسية في حق المتهمين الرئيسيين

عبد العزيز الناوي

أصدرت المحكمة الإبتدائية بالقنيطرة يومه الجمعة 12فبراير الجاري أحكاما قاسية في حق المتهمين الرئيسين ،فيما بات يعرف بقضية جوطية بن عباد بالقنيطرة، حيث نطقت المحكمة في حق المتهمين الرئيسين المقاول ورئيس الجمعية بأربعة سنوات نافدة لكل واحد منهما ، فيما وزعت على المتهمين الأخرين سنتين لكل واحد منهما ،وبذلك تكون هذه الأحكام نهاية لفصول قضية طالما شغلت الرأي العام القنيطري والوطني وأنهت فصوله .
وجدير بالذكر أن القضية تفجرت إثر وقوع نزاع بين أطراف القضية من منخرطين ورئيس الجمعية والمقاول،بسبب عدم إتمام مشروع هيكلة وبناء جوطية بن عباد ،بعد وضع المجلس الجماعي بقعة أرضية لهذا الغرض مساحتها “71a35ca” ،قصد توزيع المحلات المنجزة على التجار المستفيدين المحصورين في 227 مستفيد ، “فيما أثير التساؤل حول أعداد مضافة حيث بلغ العدد الإجمالي حسب قول المشتكين 356 مستفيد” النقطة التي أفاضت الكأس، فتم تبادل الإتهامات بين المنخرطين المشتكين والرئيس،بعدما تم الإتفاق مع المقاول على بناء المشروع حسب صفقة تمت بينه وبين مكتب الجمعية، على أن يستفيد من جزء من البقعة الأرضية لصالحه ، وتم البحث عن التمويل الذي تكلف به المقاول من خلال رهن الملك (ذي الرسم العقاري R/32277) لدى البنك الذي تتعامل معه الجمعية،ضمانا لسلف بقيمة 10مليون درهم بنسبة فائدة  9 بالمائة، لكن المشروع لم يكتمل لأسباب نظرت فيها المحكمة حاليا، ودققت في حيثياتها وحسابات مالية الجمعية .

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: