بنعبدالله: الحكومة تغاضت في التواصل مع الرأي العام خلال الجائحة وفكرة الإنسحاب منها كان في صائبا

نورالدين النايم

وجه نبيل بنعبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، اليوم الأحد، انتقادات شديدة اللهجة إلى الحكومة في تدبيرها لأزمة كورونا، معتبرا أن حزبه “حسنا فعل” عندما غادر الحكومة قبل ما يقارب السنة والنصف.

وقال بنعبد الله، اليوم، في عرضه السياسي أمام اللجنة المركزية لحزبه، إن أزمة كورونا أظهرت أن هناك هفوات على مستوى حضور الحكومة، والتعامل مع المواطنين، متهما إياها بالاستهتار بالتواصل مع الرأي العام الوطني “طالبناها دون جدوى بالتماسك والتواصل”.

واعتبر بنعبد الله أن عدم قدرة الحكومة له نتائج وخيمة، مشددا على أن خيار حزبه بالانسحاب من الحكومة كان صائبا بالقول “حسنا فعلنا بمغادرة هذه الحكومة للأسباب نفسها، التي لا تزال تتخبط فيها إلى حدود الآن”.

وسجل بنعبد الله أن الجائحة أظهرت ضعف النسيج الاقتصادي، حيث إن القطاع غير المهيكل يكاد يكون المهيمن على القطاع، وسط استفحال الفقر، إذ إن 25 مليون مغربي طلبوا الدعم خلال الأزمة الأخيرة، ما يعكس الهشاشة.

وأكد بنعبد الله أن حزبه تقدم ببدائل “كان يتمنى أن يراها ولكن لم يرها”، مشددا على أن “البلاد بحاجة إلى رجة قوية في جميع المجالات”، على المستوى السياسي بالتحضير للانتخابات في انفراج سياسي، وضمان للحريات، وإعطاء دفعة اقتصادية.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: