ملف إيران على طاولة البحث في مجلس الأمن القومي الأمريكي

نورالدين النايم

قال موقع “أكسيوس” إن البيت الأبيض سيدعو مجلس الأمن القومي، الجمعة، لبحث ملف إيران وبرنامجها النووي، وذلك في إشارة إلى الطابع المُلح الذي يشعر به الرئيس جو بايدن إزاء ملف طهران.

ونقل الموقع الأميركي عن مصادر مطلعة على الأمر قولها، إن البيت الأبيض سيعقد اجتماعاً لكبار مسؤولي مجلس الأمن القومي، الجمعة، يركز على البرنامج النووي لإيران.

وذكر أحد المصادر أن أحد بنود العمل الرئيسية هو ما إذا كان ينبغي الدفع نحو العودة إلى الاتفاق النووي قبل الانتخابات الرئاسية في إيران المقررة في يونيو المقبل، أو الانتظار إلى ما بعد ذلك.

وأشار الموقع إلى أن إدارة بايدن لا تزال تعمل على تحسين استراتيجيتها حول سبل إحياء اتفاق عام 2015، الذي انسحب منه الرئيس السابق دونالد ترمب في عام 2018، لكنها تريد العمل مع الحلفاء لإبطاء جهود إيران لتخصيب اليورانيوم، ومنع سباقات التسلح في الشرق الأوسط.

وأوضح أن اجتماعات لجنة كبار مسؤولي المجلس، التي تُعقد في غرفة العمليات ويحضرها وزيرا الدفاع والخارجية وغيرهما من المسؤولين الرئيسيين في مجال الأمن القومي، تهدف لمناقشة السياسة على أعلى مستوى، قبل تقديم توصيات إلى الرئيس.

ويسبق تلك الاجتماعات اجتماع لنواب جميع أجهزة الأمن القومي. والأربعاء، ترأس نائب مستشار الأمن القومي، جون فينر، جلسة من هذا القبيل ركزت على الشرق الأوسط.

ولفت الموقع إلى أنه من المقرر أيضاً أن يعقد وزير الخارجية الأميركي، أنطوني بلينكن، اجتماعاً افتراضياً، الجمعة، مع وزراء خارجية المملكة المتحدة وألمانيا وفرنسا، لبحث أجندته في الملف الإيراني.

وكان مستشار الأمن القومي الأميركي، جيك سوليفان، ألمح خلال مؤتمر صحافي في البيت الأبيض الخميس، إلى الدفع الدبلوماسي القادم للإدارة بشأن إيران.

وقال سوليفان: “نحن نعمل بنشاط” مع الشركاء الأوروبيين، مضيفاً أن “المشاورات ستنتج جبهة موحدة عندما يتعلق الأمر باستراتيجيتنا”.

وخلال مؤتمر صحافي في مقر وزارة الخارجية الأميركية، الخميس، تعهد بايدن بأن إدارته ستواصل دعم المملكة العربية السعودية في حماية أراضيها، ومواجهة “تهديدات القوات المدعومة من إيران في عدة دول”.

والشهر الماضي، أعلنت إيران أنها رفعت مستويات تخصيب اليورانيوم إلى 20%، وهي نسبة أعلى بكثير من حد الاتفاق البالغ 5%.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: