بوريطة يتباحث مع الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية

حنان الفاتحي

أجرى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، اليوم الأربعاء بالرباط، مباحثات مع الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية، زوراب بولولكشفيلي، الذي يقوم بزيارة رسمية للمغرب.

وتندرج هذه الزيارة في إطار الاستعدادات للدورة الرابعة والعشرين للجمعية العامة لمنظمة السياحة العالمية، المقرر عقدها في مراكش شهر أكتوبر 2021، وذلك عقب توقيع اتفاقية بين المغرب ومنظمة السياحة العالمية بشأن تنظيم هذه التظاهرة في المملكة.

وخلال هذا اللقاء، استعرض بوريطة التجربة التي راكمها المغرب، في اطار التوجيهات السامية للملك محمد السادس، في مجال مكافحة التداعيات السلبية لجائحة كوفيد-19، مسجلا عزم المغرب مواصلة تعاونه مع منظمة السياحة العالمية من اجل إعادة تقويم قطاع السياحة الوطني باعتباره محركا للتنمية المستدامة.

كما أكد الوزير إرادة المملكة في دعم جهود الأمين العام لإنعاش السياحة العالمية، والعمل بالتنسيق مع المنظمة خلال هذه الفترة الحاسمة على الصعيد الوطني والصعيدين الإقليمي والدولي، بهدف إنعاش مستدام للسياحة العالمية.

من جانبه، نوه بولولكشفيلي بتمركز المغرب كوجهة سياحية رائدة في القارة الإفريقية، وهو تمركز مبني على الاستقرار وثراء التراث الثقافي وتنوع العرض السياحي للمملكة.

كما أشاد بالتقدم الملحوظ الذي أحرزه المغرب في تطوير قطاعه السياحي، وهي دينامية مقرونة بالتأهيل المستمر لبنيته التحتية.

وأشاد المسؤول الأممي بالجهود التي يبذلها المغرب لاحتواء انتشار كوفيد-19 على أراضيه وتخفيف أثره السلبي على قطاع السياحة، مؤكدا التزام منظمة السياحة العالمية بدعم مخطط الإنعاش ما بعد الجائحة وبالاستراتيجية السياحة الوطنية.

كما  نوّه بولولكشفيلي بالجهود المهمة التي تبذلها السلطات المغربية لإنجاح الدورة الرابعة والعشرين للجمعية العامة لمنظمة السياحة العالمية، والتي تشهد منظمتها في المغرب على المصداقية القوية التي تتمتع بها المملكة كفاعل أساسي في تطوير السياحة العالمية.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: