ممثلة واشنطن بالأمم المتحدة تحيل مرسوم ترامب بشأن الصحراء المغربية على “مجلس الأمن

تاويل

أحالت كيلي كرافت ممثلة الولايات المتحدة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، على أعضاء مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة، الإعلان الرئاسي للرئيس دونالد ترامب بشأن الصحراء المغربية.
و كشف مصدر من الخارجية المغربية أن هذا الإعلان الرئاسي والذي نشر باللغات الست للأمم المتحدة وهي العربية والإنجلزية والفرنسية والاسبانية والصينية، أصبح متاحا ضمن النظام المعلوماتي الخاص بالأمم المتحدة باللغات الست، والذي يقر بأن إقليم الصحراء “الغربية” بأكمله جزء من المملكة المغربية وأن اقتراح المغرب بشأن الحكم الذاتي هو الأساس الوحيد لحل عادل ودائم للنزاع على إقليم الصحراء الغربية.

وكان الرئيس دونالد ترامب، قد أصدر في العاشر من دجنبر الماضي، وهو نفس اليوم الذي تباحث فيه ترامب هاتفيا مع الملك محمد السادس، – أصدر – مرسوما رئاسيا، بما له من قوة قانونية وسياسية ثابتة، وبأثره الفوري، يقضي باعتراف الولايات المتحدة الأمريكية، لأول مرة في تاريخها، بسيادة المملكة المغربية الكاملة على كافة منطقة الصحراء المغربية.

وفي هذا السياق، وكأول تجسيد لهذه الخطوة السيادية الهامة، قررت الولايات المتحدة فتح قنصلية بمدينة الداخلة، تقوم بالأساس بمهام اقتصادية، من أجل تشجيع الاستثمارات الأمريكية، والنهوض بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية، لاسيما لفائدة ساكنة أقاليمنا الجنوبية، ذلك أن وفد أمريكي زار مدينة الداخلة قبل أيام ولاسيما المقر المرتقب لاحتضان هذه التمثيلية الدبلوماسية للولايات المتحدة الأمريكية بالصحراء المغربية.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: