موازنة 2021.. المغرب يرفع ميزانية الصحة والتعليم ويقلص العجز

قدمت الحكومة المغربية، مساء الإثنين، مشروع موازنة 2021 أمام مجلسي البرلمان، التي ترفع بموجبها النفقات على قطاعي الصحة والتعليم بـ6 مليارات درهم (651.6 مليون دولار).

وقال وزير المالية المغربي محمد بنشعبون، خلال تقديم المشروع: “سنرفع موازنة التعليم بمقدار 4 مليارات درهم (434.4 مليون دولار، والصحة بمقدار ملياري درهم (217.2 مليون دولار)”.

وذكر “بنشعبون” في العرض، أن “قطاعي التعليم والصحة سيستفيدان من 3500 فرصة عمل جديدة برسم السنة المالية 2021”.

وبدأت الحكومة المغربية منذ أسابيع عرض مشروع موازنتها للعام المقبل على أعضاء الحكومة، قبل أن تعرضه على مجلسي البرلمان اعتبارا من الاثنين، قبل مناقشته من طرفيهما اعتبارا من الأسبوع المقبل.

وأوضح المسؤول الحكومي، أن “مشروع الموازنة يسعى إلى تقليص عجز الموازنة إلى 6.5 في المئة من الناتج الداخلي الخام، مقابل 7.5 في المئة بحسب المشروع المعدل لموازنة 2020”.

بسبب فيروس كورونا، رفعت الحكومة توقعات العجز للعام الجاري، صعودا من 3.5 في المئة، بالتزامن مع ظهور ضرر واضح على مؤشرات الاقتصادين الكلي والجزئي في البلاد نتيجة تبعات الفيروس.

وأعلنت السلطات المغربية في 20 مارس الماضي، الطوارئ الصحية لمدة شهر، وتقييد الحركة في البلاد لـ”إبقاء كورونا تحت السيطرة”، ثم تم تمديد حالة الطوارئ الصحية في البلاد 6 مرات متتالية حتى الشهر المقبل.

يقر مشروع الموازنة خطوات لدعم تشغيل الشباب، يقضي بالإعفاء من الضريبة على الدخل بالنسبة للأجور المدفوعة من طرف المقاولات للشباب البالغين من العمر 30 سنة على الأكثر، عند أول تشغيل لهم، وذلك لمدة 24 شهرا”.

وجاء في المشروع، أن إجمالي النفقات للسنة المقبلة سيبلغ 331 مليارا و456 مليون درهم (36 مليار دولار).

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: