“البيجيدي” يتهم كل من ينتقده على الفيسبوك بتلقي الأموال

بعد هجوم ادريس الأزمي، النائب البرلماني عن فريق العدالة والتنمية، على مؤثري “الفايسبوك” بأنهم يمارسون التضليل و”الديمخشي” والشعبوية”، وجهت ميمونة أفتاني البرلمانية عن نفس الفريق اتهاما لا يقل عما قاله الأزمي رأى فيه البعض محاولة لـ “تكميم الأفواه”.
وقالت البرلمانية المذكورة في مداخلتها في لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، صباح اليوم، “كاين تدوينات لي كانت مقابل بقشيش”.
وتابعت: “أتحمل المسؤولية في الكلام الذي أقوله، وتلك التدوينات إما لنيل من شخص معين أو من حزب معين، والمغاربة عارفين هادشي”.

لم يتأخر رد الصحفي رضوان الرمضاني بقوله: “أطالب النيابة العامة، وقبلها النقابة الوطنية للصحافة، والمجلس الوطني للصحافة، بالتحقيق في قضية “التدوينات والبقشيش”.

وأضاف، “لا يمكن لمن هب ودب أن يشرع في توزيع التهم على الصحافيين، مع التعميم (والتعميم أسلوب الجبناء أو اللي داوي خاوي)، دون أن تتحرك جهة قضائية، أو مهنية على الأقل، إما بإثبات الادعاءات وفضح من يروج هذا الكلام، وإما بسحب هذا النوع من الاتهامات ولجم ألسنة حفنة من الجبناء السياسيين”.

وأوضح، “أرفع التحدي في وجه النائبة البرلمانية التي تحدثت عن البقشيش، مثلما رفعته في وجه حمورو شبيبة البيجيدي، إن كانت لها الجرأة فلتعلن الأسماء والإثباتات، وإن لم تفعل فهي إما ترمي الناس بالباطل، وإما جبانة، وإما شيطان أخرس لأنها ساكتة عن الحق”.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: