مسؤولون في حملة ترامب: الوضع الصحي للرئيس خطير

قال مصدر مطلع على الوضع الصحي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم السبت، إن ترامب لا يسير حتى الآن على طريق واضح للتعافي من إصابته بكوفيد-19.

وأضاف المصدر، الذي طلب عدم كشف هويته، أن بعض المؤشرات الحيوية لترامب خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية كانت مقلقة للغاية وأن الساعات الثماني والأربعين القادمة ستكون حاسمة فيما يتصل بعلاجه.

ويتناقض هذا التقييم فيما يبدو مع ما أعلنه طبيب ترامب في مؤتمر صحافي مقتضب، إذ قال الطبيب شون كونلي إن الرئيس يتنفس جيدا من دون مساعدة”.

وأوضح كونلي “لقد راقبنا وظائف القلب والكليتين والكبد وهي تعمل بشكل طبيعي”. وأضاف “لا يتلقى الرئيس هذا الصباح (السبت بالتوقيت المحلي) الأكسجين ولا يواجه صعوبة بالتنفس أو المشي في الجناح المخصص للبيت الأبيض في الطابق العلوي”.

وكان مسؤولون في حملة الرئيس قد قالوا، السبت، إنه “يعاني من مشاكل تنفسية”.

ونقلت شبكة “سي إن إن” الأمريكية عن أحد مستشاري حملة ترامب الانتخابية (لم تسمه) قوله إن “وضع ترامب الصحي خطير ومثير للقلق”.

وأضاف المستشار أن “ترامب يعاني من حالة تعب وإرهاق، بالإضافة إلى بعض المشاكل التنفسية”.

وبهذا الخصوص، قال مصدر آخر مطلع إن “مسؤولي البيت الأبيض لديهم مخاوف جدية بشأن صحة ترامب”، بحسب “سي إن إن”.

فيما قال مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية لـ “سي إن إن” إن “ترامب على ما يرام في الوقت الحالي، لكننا نخشى من أن الأمور يمكن أن تتغير بسرعة”.

وفي السياق نفسه، قال مصدر ثالث إن “حالة الرئيس الأمريكي أسوأ من حالة السيدة الأولى ميلانيا ترامب”، بحسب الشبكة ذاتها.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: