طرد تلميذة مغربية من المدرسة لهذا السبب

أفاد مصادر مطلعة  أن ثانوية إعدادية بمدينة شفشاون، شمالي البلاد، طردت تلميذة تبلغ من العمر اثني عشر عاما، بسبب ارتدائها النقاب، مبررة ذلك بكون الزي الذي ترتديه التلميذة لا يتماشى مع القانون الداخلي للمؤسسات التعليمية في المغرب.

وذكر موقع “برلمان” أن مسؤولي إدارة الثانوية ـ الإعدادية المعنية يعتزمون إدراج تعديل على القانون الداخلي بإضافة فقرة تنص على ضرورة القدوم إلى المؤسسة بزي موحد وبوجه مكشوف.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: