إشتباكات بين الشرطة و المواطنين بمدينة القنيطرة إثر قرار إغلاق المحلات التجارية

شهدت “القنيطرة ” مساء الأحد أعمال عنف واشتباكات بين الشرطة وشبان المدينة وسط إجراءات مشددة للحجر الصحي الذي تعيش فيه المنطقة على غرار كامل التراب المغربي بسبب وباء كورونا. وكانت المواجهات قد اندلعت مساء الأحد إثر قرار إغلاق جميع المحلات التجارية إبتداءا من السادسة مساءا .

و قد قررت لجنة القيادة المحلية الخاصة بتفشي فيروس كورونا في القنيطرة اليوم السبت ، فرض الحجر الصحي الجزئي على كل من القنيطرة و جماعة المهدية القريبة.

القرار شرع العمل فيه ابتداءً من يوم أمس الأحد ولمدة أسبوع ، حيث يهم إنهاء جميع الأنشطة التجارية في السادسة مساء باستثناء الصيدليات ومنع التنقل داخل المدينة .

هذا و أعلن المكتب الإقليمي لمنظمة التجار الأحرار بالقنيطرة انه توصل باشعار من السلطات المحلية بأن توقيت إغلاق جميع المحلات التجارية والمقاهي سيكون ابتداءا من السادسة مساءا.

و شهدت المدينة تفجراً كبيراً للوضعية الوبائية خلال الأيام الماضية ، حيث سجلت في آخر حصيلة 86 حالة مؤكدة بسبب بؤر صناعية بالأساس و حالة وفاة واحدة .

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: