تعرف على أضخم الثعابين داخل “حديقة التماسيح” في المغرب

تحتوي مغارة الثعابين الموجودة داخل حديقة التماسيح بضواحي مدينة أكادير على أفاعي عملاقة من نوع “الأناكوندا الخضراء” و”البايتون” وتعتبر هذه الزواحف العملاقة مـن أكبر أنواع الثعابين المتواجدة على كوكب الأرض، حيث يتراوح طولها ما بين 5 وأزيد من 6 أمتار، ونادرا ما يتجاوز 7 أمتار، ناهيك عن ضخامة وزنها الذي يتراوح ما بين 130 و200 كيلوغرام.

ويقول المرشد السياحي بالحاج محمد إن حديقة “كوركوبارك” تضم إلى جانب 325 تمساحا والسحليات الخضراء، 21 من أفاعي “الأناكوندا الخضراء” المنتمية إلى عائلة البوءات التي تعيش بالقرب من المياه وتتواجد بالجزء الجنوبي من القارة الأمريكية، إضافة إلى أفاعي “البايتون” الأصلة الشبكية التي تعيش في شرق القارة الآسيوية.

وأضاف أن حديقة “كروكوبارك” تضم أضخم ثعبان في المغرب، حيث يزن أزيد من 100 كلغ ويصل طوله إلى أكثر من 6 أمتار، وكان وزنها حينما تم استقدامها إلى الحديقة لا يتعدى 40 كلغ فقط وتمت تسميتها بـ”الكبيرة” نظرا لضخامة جسمها وطولها الذي يصل 6.30 متر، ليكون بذلك أكبر ثعبان على الصعيد المغربي.

وتتغذى هذه الثعابين على الأرانب والدجاج، وتختلف حاجياتها من الطعام حسب حجمها، إلا أنها تتناول 15 وجبة في العام نظرا لعدم حاجتها للطعام خلال فترة السبات.

وأكد محمد بالحاج بأن جائحة “كورونا” حالت دون استقبال الحديقة للعدد المألوف من الزوار، مبرزا أن العدد الذي يتوافد على “كروكوبارك” ضئيل جدا مقارنة مع الأيام العادية.

والموطن الأصلي لأفاعي “الأناكوندا الخضراء” (أناكوندا متطورة) في أمريكا الجنوبية وأما الأناكوندا غير المتطورة فتعيش في أستراليا وهي فصيلة من فصائل البوءات وهي كبيرة الحجم تصل إلى 6 أمتار في الوضع الطبيعي وهناك بعض الطفرات أن وصلت إلى 10 متر.

والفرق بينهما أن الأناكوندا الأسترالية تبيض وتحضن بيضها في عش أما أناكوندا الأمازون فيبقى بيضها داخل بطنها وتفقص الصغار داخل بطن أمها ثم تخرج فتبدو أناكوندا الأمازون كأنها تلد لا تبيض.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: