القنصلية العامة المغربية بروتردام تواصل عملها رغم إصابة بعض موظفيها بكوفيد 19

بوشعيب البازي

تبعا للمقال المنشور يومه الثلاثاء 11 غشت 2020، ببعض المواقع الإلكترونية ، تحت عنوان ، ” كوفيديغلقالقنصلية العامة بروتردام“،  فإن القنصلية العامة للمملكة المغربية بروتردام تودأن تؤكد أن ما نشر غير صحيح و تكذب أن تكون السلطات الصحية الهولندية بمدينة روتردام قد قررت  إغلاق مقر القنصلية العامة للمملكة المغربية بروطردام.

جدير بالإشارة، إلى أن أحد الموظفين، بعد إصابته بالفيروس في محيطه العائلي بروتردام ، التزم بحجر صحي بمنزله ونصحت الهيئة الطبية بأن يقوم  مخالطوه  بالتحاليل المخبرية  و أن يلتزموا بحجر صحي منزلي حتى في حالة ما إذا كانت النتائج المخبرية سلبية ، حسب البروتوكول الصحي للسلطات الصحية المحلية المعروفة باسم GGD ، في إطار الإجراءاتالإحترازية.

هذا  وإن القنصلية العامة للمملكة المغربية بروتردام تواصل أداء مهامها بصفة إعتيادية بتقديم خدماتها القنصلية للمرتفقين على غرار باقي الممثليات القنصلية للمملكة سواء بهولندا أو بباقي الدول الأخرى وذلك في إطار الاحترام التام لكل الإجراءات الصحية الاحترازية بصفة عامة وتلك الصادرة عن السلطات الصحية الوطنية و المحلية بدولة الإعتماد.

وللتذكير، فإن القنصلية العامة قد قامت ، منذ بداية الجائحة ، بجميع التدابير الضرورية من تعقيم يومي لمختلف المرافق ، وفرض ارتداء الكمامات ، وتحديد عدد المرتفقين الذين يلجون مبنى القنصلية في نفس الوقت، لضمان إحترام التباعد الإحترازي، واستعمال المطهرات والمعقمات اليدوية وتحديد كراسي قاعة الإنتظار وتباعدها في إطار احترام مسافة الأمان وكل الإجراءات الإحترازية الأخرى المعمول بها، لضمان سلامة كل من الأطر والموظفين والمرتفقين في نفس الوقت.

 

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: